التخطي إلى المحتوى
حقيقة توقع فتاة بتفجير مسجد الروضة

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي، على «فيس بوك»، منشورًا في حساب لفتاة تدعى «هدير أحمد مصطفى»، توقعت فيه بوقوع الحادث الإرهابي لـ «مسجد الروضة»، في شمال سيناء، قائلة : «هيتم تفجير مسجد الروضة في شمال سيناء يوم الجمعة 24 نوفمبر 2017»، ويظهر تاريخ 19 نوفمبر 2017، بجانب المنشور أي قبل الحادث بخمسة أيام، وقد انتشر المنشور بشكل كبير على موقع التواصل الاجتماعي .

وهذا ما أدى إلى كثير من الدهشة لدى رواد التواصل الاجتماعي، وجعلهم يتسائلون عن حقيقة الأمر، وجاء الرد سريعًا، من أصحاب الخبرة، حيث أكدوا أن هناك خدعة في المنشور، فقد تم استبدال جملة «جميع امتحانات كليه هندسه جامعه الاسكندريه موجوده كلموني على الخاص إلى عاوز الامتحانات»، بالجملة التي توقعت فيها الأحداث، وأن ذلك التعديل تم كتابته أمس، في الرابعة و54 دقيقة عصراً.

 

ولم تعترف الفتاة بخطأها بل تمادت في ذلك بنشر منشور آخر تحذر فيه من عملية تستهدف السد العالي، وكتبت منشور آخر توكد فيه أن تنبؤها للأحداث المستقبلية أمر خارج عن ارادتها، ولا تعرف سببه الحقيقي، قائلة : «الي يعرف سبب الحاجات إلى بتظهر ليا دي وبتقولي ع كل حاجه ياريت تسعدوني لان روحت لشيوخ ولدكتره نفسيه قاله دي حاله نفسيه مش اكتر بس انا متاكد من إلى بشوفه بني ادم شكله مش حلو بيظهر ليا ف كذا شكل ويكلمني ويقولي إلى هيحصل وقت كذا وامتا وفعلا بيحصل انا خايفه جداً».

وأقرأ معنا :

«مفاجآت مذهلة» يرويها طفل ناجي من مذبحة «مسجد الروضة»

ردود أفعال غير متوقعة لـ «قطر» و «تركيا» و «إسرائيل» على حادث مسجد الروضة الإرهابي

«سكاي نيوز» | سلاح الطيران المصري يقتل منفذي هجوم «مسجد الروضة»

قد يهمك أيضا

التعليقات