نتيجة اجتماع البنك المركزي اليوم الخميس 19 مايو وضربة قوية للتضخم
نتيجة اجتماع البنك المركزي اليوم

نتيجة اجتماع البنك المركزي اليوم عقب اجتماع لجنة السياسة النقدية هي ضربة قوية للتضخم فمن خلالها يمكن السيطرة على معدلات التضخم من الارتفاع المهول الذي وصل إلى أعلى معدلات له منذ أعوام، فخلال الفترة الماضية شهدت العملة المحلية تراجعاً كبيراً بلغ بنسبة 17% ليترفع من 15.60 جنيه في مقابل دولار إلى 18.20 جنيه خلال شهر مارس الماضي.

نتيجة اجتماع البنك المركزي اليوم
نتيجة اجتماع البنك المركزي اليوم

نتيجة اجتماع البنك المركزي اليوم

واسفر ارتفاع سعر العملة الأمريكية أمام العملة المحلية إلى ارتفاع الأسعار وخاصة المواد الغذائية، ويرجع ارتفاع معدلات التضخم إلى الحرب الدائرة في أوروبا، وتداعيات وباء كورونا وتوقف العديد من المصانع عن العمل ونقص بالمواد الخام، جميعها أسباب تسببت في ارتفاع معدلات التضخم وانخفاض العملات المحلية.

قرر البنك المركزي المصري اليوم بعد انتهاء اجتماع لجنة السياسة النقدية إلى رفع أسعار الفائدة على الإيداع بنسبة 1% ليصل إلى 11.25% للإيداع، و12.25% للإقراض وهو ما كان متوقعاً من المحللين المصرفيين ووكالة فيتش والعديد من رجال الاقتصاد بعد دراسة السوق وتحليل نسبة ارتفاع معدلات التضخم وقرارات البنك الفيدرالي الأمريكي والذي اتخذ قراره برفع سعر الفائدة للمرة الثانية على التوالي خلال عام 2022 لامتصاص السيولة والحد من ارتفاع الأسعار.

وفي اجتماع استثنائي للجنة السياسة النقدية شهر مارس الماضي قرر البنك المركزي المصري طرح شهادة بعائد مرتفع وهي شهادة الـ 18% والتي حازت بقبول واسع من العملاء وسارع الألوف إلى كسر الشهادات وشراء شهادة ال18.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.