ارتفاع سعر الحديد في مصر بزيادة 2500 جنيه عن السعر العادل يربك سوق العقارات
ارتفاع سعر الحديد في مصر بزيادة 2500 جنيه عن السعر العادل

شهدت سوق مواد البناء في مصر في الآونة الأخيرة، ارتفاعًا ملحوظًا في سعر الحديد في مصر بلغت نحو 3500 جنيه بداية من نوفمبر وحتى الآن حسب تصريحات رئيس شعبة مواد البناء باتحاد الغرف التجارية، أحمد الزينى، الذي أرجع السبب  إلى ارتفاع الخامات، مشيرًا إلى أن هذا الارتفاع فى الخامات أقل بكثير من الزيادة التى أقرتها مصانع الحديد، وأكد الزيني أن تلك المصانع رفعت سعر الطن 2500 جنيه عن السعر العادل، على الرغم من أن  شركات الحديد غير مقيدة بالبورصة، وبالتالي لا يجب عليها الالتزام بالأسعار العالمية، ومع ذلك تلك المصانع لا تلتزم بخفض الأسعار عند انخفاض أسعار الخامات حسب تعبير الزيني.

سعر الحديد في مصر

ارتفاع سعر الحديد في مصر بزيادة 2500 جنيه عن السعر العادل
ارتفاع سعر الحديد في مصر بزيادة 2500 جنيه عن السعر العادل

سعر الحديد في مصر اليوم

وتسجل متوسط أسعار الحديد في مصر الفترة الحالية كما هو موضح بالجدول المرفق التالي:

الشركة المنتجة سعر الطن / جنيه مصري
حديد عز 13654 جنيهًا
حديد المصريين 13550 جنيهًا
حديد الجارحى 13450 جنيهًا
حديد بشاى 13450 جنيهًا
حديد السويس للصلب 13550 جنيهًا
حديد المراكبى 13400 جنيهًا

مخزون كبير وأسعار مرتفعة وسوق غير منضبطة

وأوضح الزيني خلال تصريحاته أن سعر طن الحديد في سوق مواد البناء يتراوح ما بين 13300 و 13650 جنيه أرض المصنع، والسعر للمستهلك ما بين 13600 حتى 13900 جنيه، منوهًا إلى أن المصانع لديها مخزون كبير من مادة الحديد، مع توقعات بزيادة سعر الحديد خلال الشهر الجاري، فيما يُتوقع أن تنخفض بداية من الشهر المقبل.

ارتفاع سعر الحديد في مصر بزيادة 2500 جنيه عن السعر العادل
ارتفاع سعر الحديد في مصر بزيادة 2500 جنيه عن السعر العادل

وفي ظل انخفاض الطلب ووقف رخص المباني وذهاب انتاج المصانع للمشروعات القومية، والمدن والمدن التابعة لهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، خلق نوع من حالة عدم الاستقرار وعدم انضباط السوق.

إقرأ أيضًا مواضيع قد تهمك:
الحكومة المصرية تقرر مد فترة التصالح في مخالفات البناء لمدة 3 أشهر بصورة نهائية
Signal و Telegram أيهما أفضل تطبيق دردشة؟

وأشار الزيني إلى أن رفع الشركات سعر الحديد في مصر عن السعر العالمي يأتي بهدف تعظيم أرباحها في ظل انخفاض الطلب ووقف تراخيص المباني، ومن جهة أخرى أكد الزيني على أن المصانع المتكاملة تحكم سيطرتها على السوق لعدم وجود منافسة، ولا سيما بعد فرض رسوم إغراق على البيلت بالنسبة لمصانع الدرفلة، وهذا بدوره ساهم فى التلاعب بالأسعار من قبل الشركات كيفما شاءت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.