التخطي إلى المحتوى
دعوة عاجلة من «بشار الأسد» للشعب السوري بضرورة صيام ثلاثة أيام وأداء الحقوق وكثرة الاستغفار

مع حالة الجفاف وعدم تساقط الأمطار على معظم المناطق السورية، طالب الرئيس السوري “بشار الأسد” في دعوة عاجلة الشعب السوري، بضرورة اللجوء إلى الله، وإقامة صلاة الاستسقاء.

وكانت وزارة الأوقاف السورية، قد نشرت بيان لها عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، طالبت فيه جموع الشعب السوري بضرورة إقامة صلاة الاستسقاء عقب صلاة الجمعة القادمة، وقالت أن تلك الصلاة تُقام بناءً على توجيهات الرئيس بشار الأسد.

وذّكر البيان، الذي عممته الوزارة على جميع المساجد بالقطر السوري، بآداب صلاة الاستسقاء، والتي من بينها، صيام ثلاثة أيام، أداء الحقوق، كثرة الاستغفار، والصلاة على النبي محمد صلى الله وعليه وسلم.

وجاء في البيان؛

بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى في كتابه العزيز:( اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا . يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا )
وكان دعاء النبي صلى الله عليه وسلم : ( اللهم اسقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين)
بدعوة كريمة من السيد الرئيس بشار الأسد تعلن  وزارة الأوقاف عن إقامة  صلاة استسقاء في كافة مساجد القطر العربي السوري وذلك عقب صلاة الجمعة بتاريخ 11ربيع الثاني لعام 1439 هـ الموافق 2017/12/29م
وتذكر الوزارة الأخوة المواطنين أنه من  آداب صلاة الاستسقاء صيام ثلاثة أيام وأداء الحقوق والإكثار من الاستغفار والصلاة على سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

قد يهمك أيضًا

التعليقات