التخطي إلى المحتوى
ترامب يضغط بسلاح المعونة لكسب التأييد على قرار القدس

لم ينسى الرئيس الأمريكي، «دونالد ترامب»، أنه رجل أعمال محنك، وبدا يلوح بسلاح يعلم جيدًا أنه أكثر الأسلحة فاعلية، ولا سيما مع الدول الفقيرة التي تعتمد على المعونة الأمريكية، إلا هو سلاح المال أو المساعدات الأمريكية، وبدأ يوجه تحذير شديد اللهجة إلى الدول التي لها اصوات في الجمعية العمومية للأمم المتحدة، قبل التصويت على قرار يدين إعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل .

وقد توعد «ترامب»، الدول التي تحصل على المعونة الأمريكية، ملوحًا بشكل غير مباشر بقطع تلك المعونات، وبدى ذلك واضحًا في قوله : “نحن نراقب التصويت القادم في الأمم المتحدة”، مبديًا دهشته من الدول التي تحصل على أموال بلاده ثم تصوت ضدها، مما يعني أنه يقوم بالضغط على تلك الدول حتى لا تقوم بالتصويت في صالح القرار الجائر، الذي لم يجرأ أحد من رؤساء أمريكا السابقين على اتخاذه .

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، قد أعلنت يوم الثلاثاء الموافق 5 ديسمبر 2017م، أن الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» سيتخذ قرارا بشأن نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدس عندما يكون مستعدا لذلك، رافضة التعليق على القرار، وقد لاقى القرار رفض من العديد من الدول .

واقرأ معنا :

عاجل | تأجيل قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس 6 أشهر

تعليق صادم من الداعية «مبروك عطية» على قرار ترامب

أول «صفعة قوية» لترامب من شعب عربي ردا على قراره بشان القدس

قد يهمك أيضًا

التعليقات