التخطي إلى المحتوى
تعليق صادم من الداعية «مبروك عطية» على قرار ترامب

قال الداعية الاسلامي الكبير، الدكتور «مبروك عطية»، أن الأحداث التي يشهدها الشارع العربي والإسلامي، بسبب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي قرر فيه نقل السفارة الأمريكية، من العاصمة الإسرائيلية تل أبيب إلى القدس، يجعلنا نسأل أنفسنا سؤال هامًا، « لماذا نشعر بالحُزن؟».

وأكد «عطية»، في برنامج «كلمة سر»، الذي يذاع على فضائية MBC مصر : «كل هذا الحزن لأننا نريد القدس عربية هكذا بدون عمل وبمجرد الغضب، كيف سيتحقق هذا ، لذا أقول لأولئك الغاضبين إما أن تتركوا من بيدهم أمر القدس، ليفعلوا ما يبدو لهم، أو تؤدون ما عليكم بتحويل الغضب الأهبل إلى عمل».

واضاف رئيس قسم اللغويات بكلية الدراسات الإسلامية والعربية بجامعة الأزهر، أن العمل يجعل الانسان يمتلك المال، وحينها سيقف «ترامب» في طابور طويل ليطلب المعونة، فيكون لأصحاب المال الحق في ذلك الوقت، أن يقوموا بإملاء شروطهم، والمطالبة باسترداد القدس .

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، قد أعلنت مساء يوم الثلاثاء الموافق 5 ديسمبر 2017م، أن الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» سيتخذ قرارا بشأن نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدس عندما يكون مستعدا لذلك، رافضة التعليق على القرار .

وأقرأ معنا :

عاجل | تأجيل قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس 6 أشهر

«بالفيديو» | شاب يقذف الرئيس الأمريكي بـ «أعلام روسيا» داخل الكونجرس

خطة «صقور مصر» لتأمين «السيسي» بأمريكا أذهلت العالم

قد يهمك أيضا

التعليقات