التخطي إلى المحتوى
أشرف السعد: محاربة إسرائيل حرام شرعًا ومخالف لسنة الرسول وترامب عبقري
رجل الأعمال اشرف السعد

علق رجل الإعمال المصري والمقيم في لندن، أشرف السعد، على الغضب المصري والعالمي على قرار ترامب، بإعلان القدس عاصمة دولة إسرائيل، ومطالبة المصريين والعالم بالتحرك لمنع ووقف هذا القرار من اجل نصرة القدس .

ونشر لأشرف السعد تدوينة عبر  موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، أنه من الحرام محاربة إسرائيل، وأن محاربتهم حرام شرعا ومخالف لسنة الرسول صلى الله علية وسلم، وذلك لوجود اتفاقيات بيننا وبينهم وعهود، وأن مخالفة هذه العهود يعتبر نقض للعهد وهو مخالف لسنة الرسول ويعتبر خيانة لله ورسوله ونقد للميثاق معهم.

وطالب السعد، في تدوينه المطالبين للرئيس السيسي بمحاربة إسرائيل، أن يطالبوا تركيا محاربة إسرائيل بدلاً منهم وبدلاً من مصر، وكتب أيضًا السعد أن بعض الناس سألوني لماذا لا يذهب السيسي لتحرير فلسطين ومصر وهى الدولة الوحيدة التي تستطيع أن تقود الأمة العربية في هذه الحرب، قلت لهم ورديت عليهم لأننا دولة دينية وإسلامية ونحترم ديننا ونعرف حدود الله، ولأننا بيننا ميثاق وعهود ”  .

وفي تدوينه أخري امتدح السعد ترامب ووصفه بأنه عبقري بكل ما تحمل هذه الكلمة من معاني، وقال انه استطاع أن يلعب بعقول ألحمقي، وأنهم حصروا القضية الفلسطينية في نقل السفارة من تل ابيب إلى القدس، وانه بعد فترة وعندما يستوي عقول البغال على حد قوله، سيهدف ألحمقي انتصرنا انتصرنا وسيخرج علينا اردوغان الرئيس التركي ويرفع إشارة النصر ويخرج الغوغاء يهتفون باسمه  .

قد يهمك أيضًا

التعليقات