أنباء عن انخفاض أسعار السلع بنسبة 20% خلال شهر نوفمبر الحالي
سلع غذائية

اعتاد المصريون في الفترة الأخيرة على الزيادة المستمرة في الأسعار، كنتيجة لشروط صندوق النقد الدولي، والتي نصت على تعويم الجنيه وتقليل الدعم مما أدي لارتفاع الأسعار بشكل كبير مع استمرار هبوط قيمة الجنيه المصري مقابل الدولار، ولكن يبدوا أن الحكومة لديها مخططات لمواجهة هذه الزيادة.

حيث أعلنت وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري الدكتورة هاله السعيد يوم الثلاثاء الماضي والموافق 31/10/2017 عن تواجد مخططات لخفض معدل الزيادة في الأسعار بنسبة 20%، وأكدت في لقائها ببرنامج العاشرة مساء المذاع على قناة دريم الفضائية، أن احد الأسباب الرئيسية لانخفاض الأسعار هو زيادة الإنتاج الزراعي والصناعي .

وأضافت انه بالفعل تم الدفع بأول برنامج للحماية الاجتماعية تحت مسمى ” تكافل وكرامة” وذلك من خلال توزيع 8 مليارات جنيه على 1.5 مليون اسره .

أسعار السكر

ويعد سعر السكر ضمن القائمة، كما اكد سكرتير شعبة البقالة والمواد الغذائية بالغرفة التجارية بمحافظة القاهرة عماد عابدين أن سعر السكر من المقرر أن يصل 7.5 جنيه للكيلو جرام مع بداية العام الجديد 2018، وذلك في ظل انخفاض سعره العالمي بالإضافة لكثرة المعروض محليا.

وأضاف عابدين أن مصر تستورد حوالى 60% من احتياجها من السكر، ولكن نظرا لاقتراب موسم حصاد قصب السكر والبنجر سيعمل ذلك على توافره وبالتالي سيساعد في انخفاض سعره.

تصريحات أخرى

اكد الخبير الاقتصادي الدكتور شريف الدمرداش، أن تصريحات الدكتورة هاله سعيد غير متناسبه مع الواقع التي تشهده البلاد ضمن الشروط التي فرضها صندوق الدعم الدولي، بالإضافة لعد تواجد أي مؤشرات على زيادة معدل الإنتاج.

اقرأ أيضا :-

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.