«التعليم» تكشف حقيقة انسحاب الحكومة اليابانية من مشروع المدارس اليابانية في مصر
وزير التربية والتعليم طارق شوقي

أعلنت وزارة التربية والتعليم، في وقت سابق عن تأجيل الدراسة بالمدارس اليابانية، وبدأت مديريات التعليم بالمحافظات إجراء عودة التلاميذ المقبولين بتلك المدارس إلى مدارسهم الأصلية، وذلك لعدم جاهزيتها، حسبما أعلنت الوزارة.

وبعد تلك القرارات المفاجأة من وزارة التربية والتعليم، تردد على صفحات التواصل الاجتماعي، وعبر المواقع الإخبارية، أن الحكومة اليابانية قد انسحبت من مشروع المدارس اليابانية، وأنباء عن وجود خلاف بين الجانبين.

وهذا ما نفاه الناطق الرسمي باسم وزارة التعليم، «أحمد خيري»، مؤكداً أن ما تردد عن انسحاب الجانب الياباني من المدارس اليابانية، عاري تماماً من الصحة.

وأضاف خيري، خلال تصريحات صحفية اليوم، أن عدداً من أعضاء الرقابة الإدارية والهيئة الهندسية بالوزارة، قد قام بجولة تفقدية للمدارس المصرية اليابانية بإدارتي القاهرة الجديدة والعبور، اليوم الإثنين 23 أكتوبر، للوقوف على مدى جاهزيتها، وذلك تنفيذاً لتوجيهات الرئيس «عبد الفتاح السيسي»، بمتابعة المشروعات القومية التعليمية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.