ممدوح حمزة مستشهداً بلواء شرطة سابق يُشير إلى وجود خيانة وسقطة إعلامية بحادث الواحات الإرهابي
ممدوح حمزة

نشر المهندس الاستشاري والناشط السياسي “ممدوح حمزة”، تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، عرض من خلالها رأي لواء شرطة سابق، بشأن حادث الواحات الإرهابي، الذي أسفر عن استشهاد عدد من ضباط وجنود الشرطة المصرية، أشار من خلالها على وجود خيانة، هي التي أدت إلى تلك الخسائر في الأرواح.

وعرض “حمزة” تدوينة لواء شرطة سابق قائلا، “هذا ما كتبه لواء شرطة سابق! وسبقه كتابات مماثلة من رتبتين : فريق ورئيس أركان حرب جيش مصر السابق من أرسلهم لحتفهم؟”.

ونشر الناشط السياسي تدوينة للدكتور اللواء “أحمد جاد منصور”، عن حادث الواحات الإرهابي، حيث قال من خلالها، “شعب مصر كله ينعي أبناءه من شهداء الشرطة الأبرار مليون في المية في حاجات غلط أين أجهزة المعلومات؟ أين التنسيق بين الجهات الأمنية؟ رائحة الخيانة تزكم الأنوف……. يا ناس حياة رجل الشرطة لا تقدر بمال.. اللي بيحصل ده له معاني كثيرة جدا لا يمكن قبولها وسقطة كبيرة لا تغتفر للإعلام المصري بعدم تغطيته حتى الآن لهذا الحدث الجلل الذي هز المصريين جميعا ارحمنا يا رب هل هكذا تدار الأمور والأزمات”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.