بالصور| استغاثة عاجلة برئاسة الجمهورية ووزارة الداخلية من أهالي أحد الضباط المختفين في اشتباكات الواحات الدامية
حادثة الواحات البحرية

بعد الاشتباكات القوية التي شهدتها قوات الأمن مع بعض  العناصر الإرهابية في منطقة الواحات ، والتي أسفرت عن استشهاد أعداد كبيرة من رجال الشرطة، حيث استهدفت تلك العناصر الإرهابية مدرعات رجال الشرطة وأسفر هذا الاستهداف عن ارتباك قوي في صفوف  القوات، وقام المسلحون بقتل العديد من الضباط إلا أن أحدهم وهو الضابط ” محمد الحايس” قال لهم : ” أنا عندي أولاد عايز أربيهم”،  فأخذه المسلحون معهم” وقاموا بتصفية باقي الضباط، بحسب رواية أحد الناجين للإعلامي ” أحمد موسى”.

استغاثة لرئيس الجمهورية

حيث قام أحد أقارب الضابط ” محمد الحايس” بنشر تغريده مثيره، وخاصة بعد تداول أنباء عن العثور على جثة الضابط ” الحايس”، إلا أنه أكد انهم لم يعثروا على جثته بين الشهداء، ولاهو موجود بين المصابين، مؤكدين أنهم تواصلوا مع مع رجال الشرطة من أجل معرفة مكانه ولكن دون جدوى، وعلى الفور أرسلوا رسالة استغاثة لرئيس الجمهورية ووزارة الداخلية بضرورة الكشف عن مصير ابنهم المجهول.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.