أكبر قضية فساد بقيمة مليار دولار خلال عامين فقط.. (تفاصيل)
صورة أرشيفية

الرقابة الإدارية والأجهزة الرقابية هي الحصن المنيع للوطن تتكسر عليها دائما أمواج الفساد والرشاوي التي تنخر في جسد الوطن، واستكمالا لمسلسل كشف المستور عن مافيا الفساد.

نقلاً عن مصادر رسمية والتي كانت بدايتها، اكتشاف عجز بقيمة 18 مليون دولار، في حسابات إحدى الشركات الدولية العاملة في مجال البترول بمصر، عبر بلاغ تلقاه مكتب النائب العام، المستشار “نبيل صادق” من إحدى شركات البترول الدولية، والتي يساهم فيها أحد البنوك.

كشف البلاغ المقدم عن وجود عجز كبير

وتلاعب في حسابات الشركة واختلاس ما يقرب من 18 مليون دولار، تم اكتشافه هذا العجز أثناء مراجعة الحسابات السنوية للشركة، لتكون النواة لاكتشاف أحد أكبر قضايا الفساد في الدولة، وذلك بعد مراجعة وفحص حسابات الشركة، لمعرفة حجم المبالغ المختلسة، تم تحديد المبالغ التي تم الاستيلاء عليها والتي تتجاوز  960 مليون دولار.

الإجراءات الرسمية لكشف المستور

بعد الاطلاع على الأوراق  والمستندات التي تؤكد اختلاس كل من “محمد م.أ” و”محمد. ف”. وتم الاختلاس في الفترة من  2014 حتى 2016 بالتلاعب في حسابات الشركة التي تعمل بالتنقيب عن المواد البترولية .

أمرت النيابة بحبس المتهمين على ذمة التحقيقات التي تجريها نيابة الأموال العامة العليا، والتي يواجه فيها المتهمون جريمة اختلاس بقيمة  مليار دولار .

اقرأ أيضا:

قانون المرور الجديد بالتفصيل

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.