التخطي إلى المحتوى
منافسات بين العملاقين سامسونج وأبل ..وبارقة أمل جديدة لجوجل
كل جديد في عالم الهواتف الذكية والتقنيات الحديثة

يشهد عالم الهواتف الذكية والتقنيات الحديثة تطورا مذهلا ومنافسات حادة بين عمالقة هذا المجال، كل شركة تحاول السيطرة علي العالم من خلال منتجاتها وطريقة تفكيرها، فلمن تكون الغلبة ولمن ستنتهي الحكاية؟؟
سنعرض لكم في هذا المقال أهم الأخبار والمنافسات في عالم الهواتف الذكية والتقنيات الحديثة.

أبل ترد علي سامسونج

أعلن العملاق الأمريكي ” أبل ” عن هواتفه الذكية لهذا العام في يوم الثلاثاء الموافق الثاني عشر من سبتمر، في محاولة منه للرد علي غريمه الدائم العملاق الكوري ” سامسونج “.
أعلنت أبل في هذا العام عن ثلاثة هواتف ذكية، وهي أيفون 8 وأيفون 8 بلس وأيفون X أو الذي يعرف ب أيفون 10 ، وجاء كلا الهاتفين أيفون 8 وأخيه الأكبر بلس مشابهين للأجيال السابقة من أيفون، ولكن جاء التفير هذا العام في أيفون X الذي جاء احتفالا من الشركة بعيدها العاشر منذ إطلاقها لأول أيفون لها.
وحاولت أيفون في هذا الهاتف التفوق علي الغريم الكوري سامسونج الذي أطلق في الثالث والعشرين من الشهر الماضي هاتفه الرائد نوت 8 وسنستعرض لكم في هذا المقال

8 مميزات موجودة في أيفون X غير موجودة في نوت 8

1. مستشعر التعرف علي الوجه بديلا لبصمة الإصبع، وتقول أبل إن إمكانيه اختراق هذا النظام هو واحد من مليون.
2. تطوير خاصية portrait lightning التي تعمل علي عزل المحيط عن الوجه في الصور الشخصية، وتغير في إضاءة الوجه بصورة احترافية.
3. Animoji وهي عبارة عن emoji متحرك يقلد حركة الوجه، ويمكن تسجيل فيديو به وإرساله عن طريق برنامج التراسل الخاص بأيفون.
4. خاصية 3D touch التي تستشعر قوة الضغط علي الأيفون.
5. دعم تطبيقات الواقع المعزز حيث أطلقت منصة خاصة به.
6. صوت ستيريو حيث يوفر تجربة صوت أفضل وأقوي وأعلي بنسبة 25 %.
7. خاصية true-tone display وهي عبارة عن تغيير ألون شاشة الأيفون علي حسب ألوان الإضاءة أو البيئة المحيطة.
8. تصوير فيديو بدقة 4K بسرعة 60 إطار في الثانية، وبدقة Full HD بسرعة 240 إطار في الثانية.

تلك هي المميزات التي توجد في أيفون X ولا توجد في نوت 8، فهل تري من وجهة نظرك أن رد أيفون كان مقنعا ؟  وهل بالفعل تفوقت علي سامسونج ؟
انتظروا منا مقال كامل للمقارنة بين أيفون X ونوت 8.

جوجل تحاول اللحاق بالسباق

في خطوة تعتبر هي الأفضل في تاريخ الشركة، استطاعت جوجل عمل صفقة إندماج أكثر منها استحواذ مع شركة HTC التي تعاني من أزمات من فترات طويلة.
الصفقة تنص علي استحواذ شركة جوجل علي 2000 مهندس ومصمم من أمهر الموظفين في HTC ووصول جوجل إلي براءات إختراع HTC بشكل غير حصري، هذه الصفقة لها فائدة لكلا الطرفين فمن طرف جوجل فسوف تساعدها علي تطوير هواتفها الذكية والحاق بالسباق مع سامسونج وأبل، ومن طرف HTC فسوف تساعدها في حل أزمتها المالية وتطوير قسم الواقع الإفتراضي وهي الآن تعمل علي هاتفها الرائد الجديد.
تقدر قيمة هذه الصفقة ب 1.1 مليار دولار، وتعتبر هي سادس أكبر صفقة في تاريخ شركة جوجل، وحاليا تستعد شركة جوجل لإطلاق هواتفها الرائدة لهذا العام وهي Pixel 2 و Pixel 2 xl في الرابع من شهر أكتوبر القادم.
من رأيك هل هذه الصفقة سوف تساعد جوجل و HTC ؟
انتظروا مقال كامل عن تاريخ صفقات جوجل.

اقرأ ايضاً>>>>>> هواوي تعلن الحرب .. وجرس ذكي فهل من مشتري؟!

 

قد يهمك أيضا

التعليقات