شاهد| صديقة الفتاة المغتصبة تحت تأثير المخدر التي أثارت ضجة كبيرة على المواقع تكشف مفاجأة عن الواقعة
الفتاة المغتصبة

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بعدما رفعت ” هند” ضحية الاغتصاب تحت التخدير فيديو على موقع التواصل تروي تفاصيل المأساة التي تعرضت لها من قبل أحد الأشخاص  عديمي الضمير، مما أثار جدلاً كبيراً في الشارع مطالبين بضرورة التحقيق مع المسئول عن هذا الفعل الإجرامي.

صديقة الفتاة المغتصبة تحت تأثير المخدر تكشف مفاجأة

حيث قام الإعلامي ” وائل الإبراشي” باستضافة تلك الفتاة من أجل عرض قضيتها على الرأي العام، حيث قامت فتاة تدعى ” يسرا”  ادعت أنها صديقتها قائلة: ” تجمعني صداقة منذ 20 عاما بهند شجيع ضحية الاغتصاب تحت التخدير، وأعرفها جيدا ولها 3 أشقاء منهم اثنان يقضيان عقوبة الحبس لاتهامهما بتجارة المواد المخدرة، والثالث أيضا يبيع المخدرات” على حد قولها.

وأضافت ” يسرا” من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج ” العاشرة مساءً” والمذاع على قناة ” دريم” الفضائية: ” إن هند تركت والدتها منذ فترة كبيرة وتقيم بمفردها بشقة خاصة والتي ادعت أنها جمعية للرفق بالحيوان، علما بأن والدتها لا تعلم عنها أي شئ وتعيش على المساعدات الإنسانية”.

واستطردت : ” هند سبق لها الزواج من أحد الأشخاص وتربطها علاقة قوية بالشاب الذي تدّعي أنه اغتصبها وسبق لهما وسجلا أكثر من فيديو مع بعضهما”.

ومن جانبها أكدت  ” هند” استغرابها مما تقول وأنه لا يوجد لديها صديقة بهذا الاسم.

شاهد الفيديو..

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.