بعدما شارك في أداء أغنية لأم كثلوم على الهواء.. “داعية أزهري” يثير الجدل في مصر!
داعية أزهري

تسبب داعية من الأزهر الشريف، يدعى إيهاب يونس، في إثارة حالة من الجدل في الأوساط العامة في مصر، وذلك بعدما شارك الداعية الأزهري في وصلات إنشادية في حفلات غنائية مرتديًا زي الأزهر الشريف، الأمر الذي دفع الأزهر الشريف ودار الإفتاء من أجل التدخل للرد على الانتقادات التي تم توجيهها إلى الداعية إيهاب يونس.

وخلال هذا التقرير، الذي يقدمه لكم “مصر فايف” ستكونوا على موعد مع تفاصيل واقعة مشاركة الداعية الأزهري في الغناء لأم كثلوم خلال تواجده في برنامج تليفزيوني يقدم على شاشة قناة أون تي في الفضائية.

داعية أزهرية يثير الجدل ودار الإفتاء يرد

بعدما ظهر في برنامج تليفزيوني من أجل أن يقدم بعض الإنشادات الدينية وهو يرتدي زي الأزهر الشريف، ومن ثم وافق على طلب مقدمة ومذيعة البرنامج بشأن أداء اغنية لأم كثلوم، تشبب الداعية إيهاب يونس في فتح باب من الجدل لم ينتهي حتى هذه اللحظة.

دار الإفتاء على لسان الشيخ أحمد ممدوح أمين، قالت بأن مثل هذه الحالات تعد حالات “شاذة” ولا يجب أن تأخذ كل هذا الإهتمام من جانب وسائل الإعلام مشيرًا إلى كون دور الداعية هو تنوير الناس في مختلف القضايا الحياتية ولذلك يجب على الإعلام أن يركز على هذا الأمر.

ومن جهة أخرى، قال الدكتور محمد الشحات، وهو أستاذ الشريعة الإسلامية في الأزهر، بان ظهور الداعية “إيهاب يونس” بزي الأزهر الشريف ويقوم بالغناء لأم كثلوم أمر غير صحيح على الغطلاق متحدثًا بكون ذلك يتنافى مع قيمة وأهمية الرسالة التي يؤديها الداعية الإسلامي”.

آمنة نصير تدافع عن إيهاب يونس

وفي السياق ذاته، قالت آمنة نصير  عضو لجنة الشؤون الدينية في مجلس النواب، بأنها لا ترى أي مانع في ان يقوم داعية إسلامي بالغناء طالما لم يقل أي لفظ خارج، أشارت إلى كونها ترى بأنه لا توجد أي مشكلة في ان يغني شخص ينتمي لوزارة الأوقاف طالما منحه الله صوتًا عذبًا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.