الإجتماع الدوري للجامعة العربية يشهد ملاسنة حادة بين الوزير القطري والسفير السعودي بالقاهرة
السفير السعودي في القاهرة أحمد قطان

خلال الإجتماع الدوري لجامعة الدول العربية اليوم شهد ملاسنة حادة بين الوزير القطري سلطان بن سعد المريخي وزير الدولة للشؤون الخارجية، والسفير السعودي بالقاهرة أحمد قطان، وقد بدأت الملاسنة بين ممثلي السعوديو وقطر في اجتماعات الجامعة العربية الدورية على مستوى وزراء الخارجية بالقاهرة، عندما قال الوزير القطري في كلمته واصفا إيران بأنها ” دولة شريفة”.

فكان الرد من السفير السعودي قطان، إن الدوحة ستندم على علاقاتها بإيران، وأضاف قائلا: ”  يقول (مندوب قطر) إيران دولة شريفة! والله هذه أضحوكة! إيران التي تتآمر على دول الخليج.. التي لها شبكات جاسوسية في البحرين والكويت أصبحت دولة شريفة.. التي تحرق سفارة السعودية.. هذا هو المنهج القطري التي دأبت عليه”، وتابع قطان بالقول : ” هنيئا لكم بإيران وإن شاء الله عما قريب سوف تندمون على ذلك”.

وكان المريخي ممثل قطر قد كرر نفي بلاده دعمها للإرهاب، واصفا مقاطعة بعض دول الخليج ومصر بأنه ” حصار جائر” و”غير مشروع”، وأضاف قائلا في كلمته: ” تتهمنا (الدول المقاطعة) بعلاقات مع إيران، أقسم بالله إيران حقيقة أثبتت أنها دولة شريفة، إيران ما أجبرتنا إن إحنا نفتح سفارة هناك ونسكر سفارة”.

وردا على كلمة السفير السعودي ” قطان” قال المندوب القطري : ” إن كلمته تضمنت نبرة تهديدية ليس على قدر تحمل مسؤوليتها”، ليبادره قطان بالقول:  بل “أنا على قدرها”،  وأردف بالقول : “لما أنا أتكلم أنت تسكت ليرد المندوب القطري بالمثل”. ‎

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.