التخطي إلى المحتوى

بعدما تم خصم يومين من راتبه، أقدم موظف في إحدى شركات ومصانع قطاع  الأعمال في منطقة أبو زعبل التابعة لمنطقة الخانكة، وذلك بعدما صعد الانتحار بالصعود فوق المدخنة التابعة للشركة وذلك على مسافة 40 متر بعد خلافات مع مدير المصنع والذي قرر خصم يومين من راتبه بعد تلك الخلافات، وعلى الفور تحركت فرقة من مباحث قسم الخانكة وتم تحرير محضر بالوافقة وتم إخطار النيابة بالمحضر وسوف تبدأ النيابة في التحقيقات.

وذكر رئيس مركز مدينة الخانكة لصحيفة قومية، أنه تلقى بلاغ من شركة قطاع الأعمال في أبو زعبل، بقيام الموظف يدعى “إبراهيم.ن” والبالغ من العمر 57 سنة والذي يشغل منصب مدير إدارة الأملاح المعدنية بالشركة والذي أقدم على الانتحار من فوق مدخنة في الشركة.

ونجحت قوات الحماية المدنية في إنزال الموظف من المدخنة وذلك في حضور قيادات من مركز الخانكة بعد محاولات بإقناعه بحل المشكلة بشكل نهائي، وقال رئيس مدينة الخانكة بأن سبب الإقدام على الانتحار هو خلاف نشب بين الموظف وبين مديره في العمل مما أدى إلى تحويله للشئون القانونية وخصم يومين من راتبه.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.