التخطي إلى المحتوى
في واقعة تُدمى القلوب.. وفاة طفل بعضة كلب ووالدته تتركه حتى يأكل الدود ساقه ويتناثر في باقي الشقة بالدقهلية

في واقعة أليمة صباح اليوم وفاة طفل بعد أن عقرة كلب في قدمه بمنزله بمحافظة الدقهلية، وتركته والدته حتى أكل الدود  وتناثر في أنحاء جسده.

تفاصيل الواقعة

حيث تلقى مدير أمن الدقهلية إخطاراً من قسم أول المنصورة يفيد بوصول جثة الطفل ” شريف” عامان ونصف إلى مستشفى المنصورة الدولي، حيث تبين من التقرير تعفن بطبقة الجلد الخارجية للطفل وانتشار الديدان عليها.

الأم مريضة نفسياً

وعلى الفور قامت قوة من رجال الأمن بالتوجه لسكن الطفل واستدعاء والدة الطفل البالغة من العمر 27 عاماً، حيث اعترفت بأنها مريضة نفسية وتلجأ لطبيب نفسي بالمنصورة لتعالج نفسها، وان زوجها مسافر للخارج وعلى خلافات معه، وان لديها كلبان بالشقة، قام أحدهما بعقر الساق اليمنى لطفلها، مؤكده أنها لم تعالج نجلها بسبب مرضها، وأنها احتجزت الطفل وشقيقته التي تبلغ من السن أربع سنوات بإحدى الغرف لمدة يومان.

وجود كلبين في الشقة

حيث تبين من معاينة الشقة الكائنة بالطابق الخامس في العقار المكون من عشرة طوابق، انبعاث رائحة كريهة، وتناثر الديدان في أنحاء الشقة، بالإضافة إلى الملابس الرثة التي ترتديها نجلتها، كما تم العثور على كلبين داخل الشقة، وعلى الفور تم عمل محضر بالواقعة وإرساله للنيابة العامة لتتولى التحقيق وتم إخطار مديرية الطب البيطري.

قد يهمك أيضا

التعليقات