التخطي إلى المحتوى

قال الدكتور “طارق شوقي”، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، بأن هناك ضرورة ملحة تتطلب حل مشكلات المعلم خاصة المتعلقة بتعيينات المحافظات الحدودية وتثبيت المعلمين المساعدين، لافتاً خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان منذ قليل، بأن هناك صعوبة في التحدث عن تطوير التعليم في ظل الظروف الغير انسانية التي تواجه المعلمين.

وأضاف “شوقي”، بأن لمعلمين مش لاقيين ياكلوا، والموضوع أصبح لا يحتمل، ولابد من زيادة المرتبات، لأنها أقل حاجة نعملها للمعلمين، وها تجيب نتيجة مباشرة، مشيراً إلىأنه اعتمد ترقية 518 ألف معلم في إطار سعيه لزيادة دخولهم، ولو بنسب محدودة.

آليات جديدة لموجهة الغش

ومن ناحية أخرى، كشف الدكتور “رضا حجازي”، رئيس قطاع التعليم العام ورئيس عام امتحانات الثانوية العامة، عن أبرز الآليات، التي سيتم اتخاذها، لمواجهة الغش الإلكتروني خلال الامتحانات هذا العام، وهي كالآتي:

  •  نظام “البوكليت” أو الكراسة الامتحانية من شأنه الحد من الغش.
  • وضع آليات خاصة بالكراسة الامتحانية للكشف عن هوية مسرب الامتحانات في حالة وقوع ذلك.
  • سيتم تدريب كافة الملاحظين على الكشف عن الاجهزة الإلكترونية التي قد يصطحبها الطلاب معهم يوم 3 يونيو المقبل.
  • سيتم الاستعانة بأجهزة تشويش داخل اللجان.
  • سيتم الاستعانة بأدوات أخرى مثل العصا الإلكترونية لتفتيش الطلاب، وزيادة أفراد الأمن على لجان الشغب.
  • حيازة الهواتف المحمولة جريمة يعاقب عليها القانون، سواء مع الطلاب أو الملاحظين أو حتى رؤساء اللجان.
  • سيتم استبعاد الملاحظين الذين ستكتشف في لجانهم هواتف محمولة وتثبت التحقيقات تقصيرهم.
  •  فتح اللجان سيبدأ الساعة 8:30 صباحًا، حتى يتثنى تفتيش الطلاب بشكل هادئ، ليبدأ الامتحان في تمام التاسعة.

وفي سياق متصل، أكد “حجازي”، بأنه سيتم تصميم صناديق من الحديد لنقل أوراق الأسئلة، في اجراء هو الاول من نوعه هذا العام..

قد يهمك أيضا

التعليقات