التخطي إلى المحتوى
كوريا الشمالية تهدد أمن إسرائيل بـ”عقاب لا يرحم” بعد هجوم ليبرمان
كوريا الشمالية تهدد أمن إسرائيل بـ"عقاب لا يرحم" بعد هجوم ليبرمان

أعلنت وزارة الخارجية الكورية الشمالية، عن بيان رسمي، عبر وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية، والتي هددت فيه إسرائيل بعقاب لا يرحم، وبعثت تهديدات شديدة اللهجة للدولة الصهيونية، إثر هجوم وزير دفاعها، أفيجدور ليبرمان، على بيونج يانج.

وصرحت بيونج يانج في بيانها: “إسرائيل دولة تشكل عائقا في منطقة الشرق الأوسط، وتحتل مناطق عربية، وتنفذ جرائم ضد الإنسانية”؛ بحسب ما نقلت وكالة أنباء سبوتنيك الروسية عن البيان الكوري الشمالي.

كوريا الشمالية : الفلسطينيون على حق في نضالهم لاسترجاع أراضيهم المحتلة

وقالت وزارة الخارجية الكورية الشمالية، “وجهة نظر كوريا الشمالية، دوما تقوم على العدالة والسلام، لذلك موقفنا واضح تجاه الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، هو أن الفلسطينيين على حق في نضالهم لنيل حقوقهم في الأراضي المحتلة التي احتلتها إسرائيل، وإقامة دولتهم الخاصة بهم عليها”.

وأضاف بيان الوزارة، أن “الدولة الصهيونية هي الدولة الوحيدة التي تمتلك أسلحة نووية في الشرق الأوسط، بصورة غير مشروعة برعاية أمريكية”، وأشار البيان إلى أن تصريحات وزير الدفاع الإسرائيلي كانت هروبا من الانتقادات الموجهة له بسبب احتلال الأراضي العربية وارتكاب الجرائم ضد الإنسانية.

تجدر الإشارة إلى أن، ليبرمان كان قد وجه انتقادات كيم جونج أون، زعيم كوريا الشمالية، في حوار الأسبوع الماضي، مع موقع “والا” العبري، ونعته بأنه حليف للرئيس السوري بشار الأسد، ووصف قادة كوريا الشمالية وإيران وسوريا وحزب الله بـ”المتطرفين والمجانين”، الذين هدفهم هو “تقويض الاستقرار في العالم”.

وتابع البيان تهديداته الموجهة نحو تل أبيب، في البيان الذي جاء فيه “على إسرائيل أن تفكر مرتين بشأن تبعات حملتها ضد كوريا الشمالية”.

ومن جانب كوريا الشمالية فإن هذا البيان لم يكن الأول من نوعه ضد إسرائيل، فهاجمت كوريا رئيس الوزراء نتنياهو في 2015؛ بسبب تصريحاته المعادية لبيونج يانج على غرار غريمه ليبرمان، وهاجمت أيضًا بناء المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، وأدانت بشدة الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة، والضربات الجوية الإسرائيلية في سوريا من حين إلى آخر.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.