التخطي إلى المحتوى
القوامة لا تعني إلغاء شخصية المرأة و ليست سلطة للرجل
القوامة لا تعني إلغاء شخصية المرأة و ليست سلطة للرجل

كشف الدكتور شوقي علام “مفتي الجمهورية” عن المعنى الحقيقي لكلمة القوامة، فإنها لا تعني إلغاء شخصية المرأة فحسب، بل إنها تمثل حسن الإدارة من قبل الزوج لمصلحة الأسرة، كما إنها ليست بسلطة عالية للرجل.

و أوضح الدكتور شوقي علام بأن المرأة يجب عليها طاعة الزوج في سياق الإدارة الحكيمة، مشيرا إلى أن المجتمع ليس على وعي كافي لفهم النصوص الشرعية لقضايا الرجل والمرأة.

و أضاف بأن القوامة للرجل يأتي معناها بحسن الإدارة الجيدة للبيت من قبل الرجل، لا تعني أبدا بإلغاء شخصية المرأة، كما أن حسن إدارة البيت يعكس صورة ناجحة على تربية الأبناء، فيصبحوا أعضاء نافعين في المجتمع.

و أشار بأن الكثير في المجتمع لا يدرك معنى القوامة، مستشهدا بمعالمة النبي “محمد عليه الصلاة و السلام” لزوجاته، حيث كان يعاملهن بمودة و رحمة، و كان يساعدهن في أشغال البيت كما أن النبي كان يأخذ أراء زوجاته و لم يفعل بأنه لغى شخصيات أحدهن، و كان نساء النبي خير الأمهات ملئوا الدنيا علمًا وفضلاً.

قد يهمك أيضًا

التعليقات