التخطي إلى المحتوى
الصحيفة البريطانية «فاينانشال تايمز» تكشف وضع الاقتصاد الحالي لمصر وما مصير الاستثمار

أصدرت الصحيفة البريطانية الشهيرة “فاينانشال تايمز”، تقريراً عن وضع الاقتصاد المصري الحالي، وذلك خلال عددها اليومي ليوم الجمعة، وحمل هذا التقرير أسم “المستثمرون يعودون إلى مصر بعد الإصلاحات الاقتصادية”.

حيث أشارت الصحيفة بأن الوضع الاقتصادي الحالي بمصر بعد الإجراءات، التي اتخذتها الحكومة المصرية من إصلاحات اقتصادية صعبة جداً، أدت إلى ارتفاع قيمة الجنيه المصري أمام العملة الأمريكية الدولار في فترة قليلة بعد قرار التعويم.

وأضافت الصحيفة بأن الوضع الاقتصادي الحالي، أصبح مطمأن في مصر، وذلك بعد هبوط الدولار واستعادة الجنيه ما فقده الأيام الماضية، كما أن صندوق النقد الدولي يتابع الإصلاحات الاقتصادية، مما شجع العديد من المستثمرين ضخ أموال واستثمارات جديدة في مصر.

وأكدت الصحيفة بأن المزاج العام الحالي للاستثمار في مصر، أصبح “إيجابياً ومشجعاً”، لأن الأخطار التي تخيف المستثمرين الأجانب لم تعد موجودة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.