التخطي إلى المحتوى
الجنيه المصرى يستعيد عافيته تدريجيا، واليوم اكبر ارتفاع له منذ اعلان التعويم
الجنيه المصري مقابل الدولار

الجنيه المصري كما توقع خبراء واقتصاديون في وقت سابق من الاسبوع الماضي بأنه سوف ترتفع قيمته مقابل العملات الصعبة خلال الايام القادمةإلى مستويات كبيرة ومفاجئة، وبالفعل فقد شهد منذ مطلع هذا الاسبوع ارتفاعا، مقابل انهيار الدولار الامريكي بشكل تدريجي ومتسارع، وقد بلغت التراجعات المتواصلة لأسعار الدولار والعملات العربية والاجنبية في البنوك والسوق السوداء على حد سواء ذروتها اليوم الاثنين،وهي الاكبر منذ إعلان التعويم، ففي السوق السوداء انخفض سعر الدولار ثلاث مرات ليصل مجموع فارق سعر التراجعات 25 قرشا.
وكذلك الامر بالنسبة لأسعار العملات العربية والأجنبية، شهدت انخفاضا لتسجل أدنى مستوى لها منذ إعلان التعويم مقابل ارتفاع الجنيه المصرى، وفي البنوك الرسمية والخاصة العاملة في مصر، فقد تراجعت أسعار الدولار خلال تعاملات اليوم الإثنين، حيث تغيرت الأسعار تقريبا كلما مرت 10 دقائق، حسب أقوال لعملاء فى البنوك، كما شهدت البنوك اقبال شديد لبيع الدولار لها خلال تعاملات اليوم، فاسعار الدولار بلغت مستوى جديد ومنخفض، ونقطة دعم جديدة، وهى 16.94 جنيه.

قد يهمك أيضا

التعليقات