التخطي إلى المحتوى

تلقى مدير أمن الدقهلية اللواء “مصطفى النمر”، إخطاراً يفيد انتحار ربة منزل عن طريق تناول مادة كيميائية، حيث وصلت “ميادة عبد الرحمن” تبلغ من العمر 25 ربة منزل، لمستشفي شربين العام، ومقيمة بقرية أبو زاهر التابعة لدائرة المركز، مصابة بحالة إعياء شديد بسبب تناول مادة كيميائية مجهوله، وتوفيت في الحال عقب وصولها إلى المستشفي.

وانتقل رئيس مباحث المركز الرائد “أحمد حسين” إلى المستشفى، وتم سؤال زوجها “سمير خالد” 26 سنة يعمل سائق ومقيم بنفس القرية، وأيضاً بسؤال شقيقها “عبد الرحمن” 38 سنة، يعمل موظف بإدارة طلخا التعليمية، ومقيم في كفر أبو السيد أحمد دائرة المركز، قررا أن ميادة قد أخبرتهما قبل وفاتها أنها تناولت  قرص كيميائي يستخدم لحفظ الغلال، حيث لم يتم توجيه أي اتهام لأحد، وأضاف زوجها خلال التحقيقات أن السبب وراء إقدامها على هذا الأمر أن هناك خلافات زوجية بينهما.

وقد جاء في تقرير مفتش الصحة، أن سبب الوفاة هو هبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف عضلة القلب بسبب تناول مادة سامة، وتم تحرر المحضر رقم 917 لسنة 2017 إداري المركز، وأخطرت النيابة العامة بالواقعة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.