التخطي إلى المحتوى
بالفيديو.. أحمد موسى يؤكد أن الهدف من قضية «مجدي مكين» استدعاء خالد سعيد جديد

أكد الإعلامي أحمد موسى أنه تم تداول صوراً كثيرة مفبركة لـ” مجدي مكين” الذي توفى داخل قسم شرطة الأميرية على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اتهم أهله الشرطة بتعذيبه حتى الموت داخل القسم.

وأضاف موسى من خلال برنامجه “على مسئوليتي”، والمذاع على قناة ” صدى البلد ” الفضائية المصرية مساء اليوم السبت، مؤكداً أن وزارة الداخلية لن تتستر على ضابط حال ثبوت تعذيبه للمواطن، مشيراً إلى أن الجهة الوحيدة التي تثبت ذلك هى النيابة العامة وليست مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار الإعلامي أنه تم تداول صوراً تظهر وجود علامات في جسد المتوفي وأخرى لا تظهر أثار لضرب أم أمراض جلدية، بحسب تعبيره.

وتابع أن الجهة الأولى التي نشرت الخبر على صفحاتها هى جماعة الإخوان المسلمون  من أجل تسخين المجتمع، قائلاً : ” إن هناك لغطا كبيرا يهدف إلي النيل من جهاز الشرطة مثلما حدث في قضية ” خالد سعيد” وهناك نية لاستهداف الداخلية وليس الضابط” على حد قوله.

قد يهمك أيضًا

التعليقات