التخطي إلى المحتوى
الإنتهاء من حل النزاع الدائم بين أمريكا وإيران

قال المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية ” دونالد ترامب ” بأنه تراجع عن الدعوى الذي قدمها على أنه شاهد شريط فيديو عن اختطاف جماعة إيرانية من قبل جماعة أمريكية مقابل المال، وقد أدلى بهذا التصريح فى إجتماع حاشد، وإعترف فريقه بأنه لم يكن صريحاً عندما قال أنه شاهد شريط فيديو بخصوص عملية الإختطاف كما أنه كان يفعل ذلك لمحاولة إسقاط ” هيلاري كلينتون ” في توليها منصب الرئاسة الأمريكية.

حيث كان المرشح الجمهوري ” دونالد ترامب” يدفع المال لإطلاق سراح الرهائن الإيرانية، ولكن الرئيس ” باراك أوباما “، قال أنها مدفوعات مرتبطة بالإتفاق التاريخي على النووي الإيراني.

وأضاف الرئيس الأمريكي ” باراك أوباما ”  ما قاله ” دونالد ترامب ” عن مشاهدته لشريط الفيديو كان لإسقاط ” هيلاري كلينتون ” من توليها الرئاسة الأمريكية وأنه كان يدفع من أجل إطلاق سراح الرهائن، وأعلن البيت الأبيض أنه تم الإنتهاء من المدفوعات الإيرانية الشهر الماضي، وتم تسوية النزاع الذي كان مستمر  بين ” الولايات المتحدة الأمريكية” و” إيران “.

قد يهمك أيضا

التعليقات