التخطي إلى المحتوى
ثورة الانترنت تبدأ التصعيد بدفع العملات المعدنية بدلا من الأوراق
ثورة الانترنت تبدأ في تنفيذ أول خطوات التصعيد

ثورة الانترنت

إنها ثورة الإنترنت الآن تبدأ في التصعيد بسبب عدم إستجابة شركات الإنترنت على مطالبهم  ، ويقوم أعضاء ثورة الإنترنت بدفع الإشتراكات حاليا بالنقود المعدنية وذلك بدلا من العملات الورقية  ، ويواجه الموظفون المختصون بتحصيل الإشتراكات صعوبة بسبب تلك النقود المعدنية حيث أن مبلغ مثلا مثل ألفين جنيه يتم دفعه بصورة نقود معدنية يكون صعب جدا على الموظف عملية إحصائه .

يذكر أن ثورة الإنترنت هي كانت في البدايه عن فيديو نشره شخص يدعى هارد مود على اليوتيوب  ، وكان يعرض فيه مساوئ الإنترنت في مصر والصعوبات التي يواجهها المستخدمون من سؤ خدمة العملاء وردهم على أي طلب بجملة ”افصل الراوتر وولعة تاني”  ، وجاءت الفكره بإنشاء الصفحة التي زاد حاليا عدد مشتركيها عن 300 ألف مشترك معترضين على سؤ الخدمة من شركات الإنترنت .

خطوات التصعيد الأخرى التي عرضتها الثورة

كانوا أيضا قد طالبوا شباب ثورة الإنترنت المشتركين بتخفيض سرعاتهم إلى  512 وذلك حتى يتم الإضرار بالشركة حين يتم التخفيض لعدد من العملاء دفعة واحدة  ، أيضا طالبوا المشتركين بعرض الطلقة إلغاء العرض ، كذلك الإتصال بالخط القومي لتنظيم الإتصالات وعمل شكوى في شركات الإنترنت والإشتكاء من غلاء الأسعار وعدم وصول السرعة بشكل جيد كما هو متفق مــع الشركات

قد يهمك أيضًا

التعليقات