إعترافات المتهمون بقطع كابل الانترنت

أعترف  المتهمون بقطع كابل الإنترنت أنهم كانوا يقومون بالغطس لجمع مخلفات السفن من قاع البحر، وعند مشاهدتهم لانش القوات البحرية حاولوا الهرب، ونفى المتهمون فى التحقيقات علاقتهم بأى قيادات سياسية أو آخرين استأجروهم للقيام بذلك، مؤكدين أن عملهم هو تجميع خردة السفن فقط وبيعها.

وأكدت نيابة الاسكندرية  قيام وليد عبد العليم سيد أحمد سن 41، مدير الكابلات الدولية بالشركة المصرية للاتصالات، بأنه أثناء تواجده بعمله تلاحظ له على شاشات الكمبيوتر الخاصة بالشركة، بوجود عطل بشبكة الإنترنت، بسبب حدوث قطع بكابل الإنترنت الممتد داخل مياه البحر على بعد 700 متر بمنطقة شاطئ الشاطبى، فقام بإبلاغ القوات البحرية والتى تمكنت من ضبط كل من “إبراهيم عبد ربه مهدى” 30 سنة غطاس وشقيقه “حسنى عبد ربه مهدى”، 32 سنة غطاس، و”محمود محمد متولى دسوقى”، 25 سنة صاحب مركب صيد، مقيمون بدائرة قسم الدخيلة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.