التخطي إلى المحتوى
سائق مصري يكتشف أنه حامل في شهره الثاني !

في واقعة فريدة من نوعها، وطريفة نوعا ما، حاول سائق مصري التحايل على الفحص الدوري الذي تقوم به هيئة النقل العام للتأكد من عدم استهلاك السائقين للمخدرات أثناء عملهم، فقام بتقديم عينة من بول زوجته بدلا من بوله، فكانت النتيجة أن السائق حامل في شهره الثاني.

وحين تمت مواجهة السائق، وإخباره أمام زملائه أنه حامل، اعترف أن العينة التي قدمها لم تكن له، وإنما لزوجته التي لم تخبره أنها حامل في شهرها الثاني.

كما أحالت اللجنة السائق على التحقيق وشددت إجراءات المراقبة للتأكد من عدم تحايل السائقين على هذه الكشوفات، بإجراء تحليل للدم، إضافة إلى البول، وبهذا لا يمكن دخول عينات خارجية.

وتعتبر المخدرات من أهم أسباب حوادث السير في مصر، كما أكد ذلك اللواء سعد الجيوشي، وتبين بعد هذا الفحص أن حوالي %27 من هؤلاء السائقين يتعاطون المخدرات، وآخرون كثيرون يستهلكون الترمادول والبانجو المخدر.

وتقوم الهيئة العامة للنقل باستبعاد كل من اكتشف تورطه في تعاطي المخدرات أثناء القيادة، حفاظا على سلامة المسافرين.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.