التخطي إلى المحتوى
هيئة تنظيم الاتصالات الإماراتية تنفي إيقافها لخدمة فايبر

خلال الأيام الثلاثة الماضية عانا مستخدمو تطبيق فايبر على الهواتف الذكية من انقطاع الخدمة و رفض التطبيق الاتصال أو استقبال الرسائل و المكالمات ، هذا ما دع بعض المواقع الإخبارية لنشر إشاعة مفادها أن الإمارات قامت بإيقاف خدمة فايبر لإرسال و استقبال المكالمات و الرسائل الدولية.

هيئة تنظيم الاتصالات صرحت رسميا على موقعها الإلكتروني بأن خدمة الاتصال الصوتية و المرئية عبر بروتوكولات الإنترنت مرخصة للاستخدام فقط للمشغلين الوحيدين في البلاد و اللذان يمتلكان التراخيص الكاملة لذلك و هما مؤسسة الإمارات للاتصال (الاتصالات) و (دو) شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة.

و لقد قالت الهيئة بأن خدمة فايبر غير مصرح لها بالأساس فلا يمكن إيقاف خدمة غير مدرجة قانونيا ضمن ملفات هيئة الاتصالات ، مع ذلك إن أراد مشغل آخر تقديم خدماته في دولة الإمارات فيجب عليه تقديم طلب بذلك لدى هيئة الاتصالات للنظر فيه، أما إذا أرادت فايبر تقديم الخدمة فيمكنها الدخول في شراكة مع شركة الاتصالات أو دو.

التصريح الرسمي الصادر من هيئة الاتصالات أراح الكثير من المستخدمين ، بل ما جعل الأمر أكثر راحة هو عودة خدمة فايبر مساء البارحة ، إلا أن الخدمة كانت تعاني من تقطع و تشويش ظنه البعض متعمدا من قبل الاتصالات ، إلا أن الهيئة ردت على هذه الاتهامات بالنفي ، و قالت أن الخدمة نفسها تعاني من المشكال ، أما التشويش و تقطع الصوت يعود إلى أسباب فنية من مقدم الخدمة.

 اقرأ أيضا : القضاء الإيراني بصدد حظر فايبر و واتس أب  انستقرام

مشتركي شبكة الاتصالات في الإمارات يعانون من ارتفاع تعرفة المكالمات الدولية ، و لقد طالبوا الشركات أن تقوم بالتخفيض من أسعارها ، إلا أنه بوجود برامج كفايبر يتيح الاتصال الدولي عن طريق الإنترنت جعل الكثير من المشتركين يستغنون عن الخدمات التي تقدمها شركات الاتصالات ، هذا ما شكل ضررا كبيرا على هذه الشركات حيث قلت إيراداتها من خدمة المكالمات الدولية إلى أكثر من 30% مقارنة بعام 2012.

قد يهمك أيضا

التعليقات