لماذا تتقلب أسعار الذهب في مصر؟

يعد الذهب خيارًا شائعًا للاستثمار. في حالة حدوث أي أزمة مالية، حيت يعتبر الاستثمار في الذهب خيارا آمنا. و في الأوقات العادية تتقلب أسعار الذهب على أساس منتظم. ولكن حاليا تتذبذب أسعار الذهب في مصر بصورة غير مستقرة في سوق الذهب. وهذا التذبذب في سعر الذهب يرتكز على عدة عوامل نتناولها في المقال التالي.

مقارنة اتجاه أسعار الذهب عالميا و في مصر:

اتجاه سعر الذهب عالميا:

  • ارتفع سعر أونصة الذهب عالميا منذ أزمة حرب روسيا وأوكرانيا بنسبة 8% تقريبا
  • يناير 2022 سعر أونصة الذهب 1795 دولارا أمريكيا
  • إبريل 2022 سعر أونصة الذهب 1934 دولارا أمريكيا
  • وفي الأسبوع الأخير يتجه الذهب عالميا نحو الانخفاض (من 1974 للأونصة في 12ابريل 2022الي 1934 للأونصة 22ابريل 2022)

اتجاه سعر الذهب في مصر:

  • بينما ارتفع سعر الذهب في مصر بنسبة 35%
  • يناير 2022 سعر جرام الذهب 21 قيراط 790 جنيها
  • ابريل 2022 سعر جرام الذهب 21 قيراط 1070 جنيها
  • وفي الأسبوع الماضي يهبط ويصعد سعر الذهب خلال اليوم الواحد.
لماذا تتقلب أسعار الذهب في مصر؟
لماذا تتقلب أسعار الذهب في مصر؟

فلماذا تتقلب أسعار الذهب في مصر؟

فيما يلي بعض الأسباب التي يمكن أن تلقي بعض الضوء على هذا:

تغيرات سعر الجنيه مقابل الدولار الأمريكي :

يؤثر سعر الجنيه مقابل الدولار على أسعار السلع ومنها سعر الذهب. كما أن أي تغييرات في قيمة الجنيه تؤثر على سعر الاستيراد وستغير السعر الذي يُباع به المعدن الأصفر.

وفي الأسابيع القليلة الماضية منذ 21 مارس 2022 انخفض سعر الجنية مقابل الدولار بنسبة 19% تقريبا (من 15.6 إلي 18.5 جنيها مقابل الدولار).

ومما يزيد من الطين بلة أن سعر الدولار يرتفع عالميا مما يقلل من سعر الذهب عالميا ولكنه للأسف يضغط أكثر بزيادة سعر الذهب في مصر.

لذا فان تحليل سعر الذهب في مصر يتجه إلي زيادة السعر بسبب زيادة سعر الدولار مقابل الجنيه المصري وعدم استقراره حتى الآن. خاصة انه ليست هناك مؤشرات على انخفاض سعر الدولار مقابل الجنيه في الفترة الحالية.

رسوم الاستيراد:

الطلب على الذهب في مصر مرتفع وأي تغييرات او زيادة  في رسوم الاستيراد ستؤثر على أسعار الذهب.

أسعار الفائدة:

تتناسب أسعار الذهب وأسعار الفائدة تناسبا عكسيا. حيث يزداد الطلب على الذهب عندما ينخفض ​​سعر الفائدة. وبالعكس ينخفض ​​الطلب على الذهب عندما تزداد أسعار الفائدة. (حاولت الحكومة في مصر كبح جماح التقلب في سعر الدولار و من ثم بطريق غير مباشر تقيل تذبذب سعر الذهب عن طريق شهادات استثمار ذات فائدة مرتفعة مثل شهادات استثمار البنك الأهلي المصري التي وصلت إلي فائدة 18%.

التضخم:

تنخفض العملة عندما ترتفع معدلات التضخم. أي أن العملة تصبح اقل من قيمتها فيلجأ الناس إلي شراء الذهب حيث يعمل الذهب كملاذ آمن في حالة التضخم حتى لا تتآكل مدخراتهم.

العرض والطلب:

تتأثر أسعار الذهب بالعرض والطلب على المعدن الأصفر. فترتفع أسعار الذهب إذا ارتفع الطلب. مثل ارتفاع سعر الذهب في الأعياد والمناسبات وأوقات الرخاء مثل وقت حصاد القمح قديما. وأيضا في الأزمات المالية تلجأ إليه بعض الأسر كملاذ امن.

التوترات الجيوسياسية:

مثل النزاعات والحروب وهو ما وضح جليا بتأثير حرب روسيا وأوكرانيا على الاقتصاد العالمي ومنها الاقتصاد المصري الذي انعكس على تقلب سعر الذهب في مصر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *