لماذا لا تفتح السعودية أبوابها للوافدين بدون شروط.. الدكتور محمد الربدي يوضح

أوضح الدكتور محمد الربدي أستاذ جغرافية السكان، سبب عدم فتح المملكة أبوابها أمام الوافدين دون شروط، حيث قال أن المملكة ومؤسساتها التخطيطية وأيضا الهيئات المسؤولة عن التخطيط السكاني قد وضعت سقف معين لا يمكن تجاوزه بالنسبة إلى عدد الوافدين  مقارنة بنسبة إلى السكان.

وأضاف الريدي من خلال برنامج للقناة “الإخبارية” أن بعض الدول في أنحاء العالم نضع سقف بنسبة 10% من إجمالي عدد السكان لاستقبال الوافدين على أرضيها، لكن السعودية تتجاوز هذه النسبة التي تصل إلى 30% وزيادة عن ذلك النسبة وهى 50% يُحدث خلل.

وعند سؤاله عن الخلل بالتحديد في زيادة النسبة وهى 50% أجاب الربدي قائلا أن زيادة الوافدين بنسبة غير محدودة يشكل خللا في الهوية مستقبلا على المدى البعيد، فضلا عن خلل في المدى القريب وهو متواجد حاليا وهو البطالة التي نشهدها بين الذكور والإناث بسبب الأعداد الكبيرة للمواطنين حتى بين بعض الوافدين أنفسهم.

وتابع الربدي لذلك نريد كما هو موجود في كل بلاد العالم، من ينتج ومن يفيد ومن نحتاجه، وليس كل من يرغب الوصول إلى المملكة.

وقد أحدث هذا اللقاء جدلا واسعا من نشطاء سعوديين على شبكة التواصل الاجتماعي “توتير” بين المعارض والمؤيد لتصريحه، ومن هذه التغريدات كتب الناشط السعودي فيصل تعقيبا لتصريحه “عملك وثقافتك خانوك يا أخي البلد يعاني من كثرة الوافدين وأخاف أن يكونوا قنبلة موقوته”.

كما نشرت مريم تويتة قائلة “طيب ولي العهد في مقابلته الأخيرة قال في 2030 بيكون نسبة الوافدين خمسين بالمئة أنصدقكم ولا نصدق صاحب القرار”.

بالإضافة إلى تعليق أخر مؤيد “يجب أن يكون هناك نسبة لا يتجاوزها كلام كبير وصحيح”.

لماذا لا تفتح السعودية أبوابها للوافدين بدون شروط.. الدكتور محمد الربدي يوضح 1

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.