الفرق بين كلية الصيدلة وكلية العلاج الطبيعي

غالباً عندما ينتهي طلاب الثانوية العامة من الامتحانات وظهور نتائج الثانوية العامة هي الحيرة في اختيار الكليات عند التنسيق، ويتسائل الطلاب كثيراً عن الفرق بين كلية الصيدلة وكلية العلاج الطبيعي.

في الأساس لا علاقة للكليتين ببعضهما البعض فكل كلية لها مسار علمي مختلف، مثلاً كلية العلاج الطبيعي تقوم على أساس التأهيل ودراسة جسد الإنسان حركياً ووظيفياً وتشريحياً، وكلية الصيدلة تقوم على أساس الدراسة الكيميائية، فلا يوجد ارتباط بين مسارات كلية الصيدلة وكلية العلاج الطبيعي.

لذا سنقوم بتوضيح:

  1. مجالات عمل كل كلية.
  2. المواد التي يدرسها الطالب.
  3. التنسيق المتوقع.
كلية الصيدلة
كلية الصيدلة

يعتبر علم الصيدلة هو علم دراسة العقاقير وتراكيب الأدوية وتأثيراتها المختلفة وهي مهنة صحية لها هدفٌ سامٍ، وهو علم يربط بين العلوم الصحية والتعامل مع الإنسان، وتشمل مهنة الصيدلة على صرف الأدوية وتركيبها فهي مهنة لاغني عنها في أي مجتمع.

أولاً : أقسام كلية الصيدلة

  • الكيمياء الصيدلية
  • التكنولوجيا الصيدلية
  • العقاقير
  • الميكروبيولوجيا والمناعة
  • الممارسة الصيدلية
  • الكيمياء الحيوية

الكيمياء الدوائية : تهتم بعملية اكتشاف العقاقير والقيام بتطويرها ودراستها.

الكيمياء العضوية : تقوم بدراسة أساسيات ومبادئ الكيمياء.

الكيمياء التحليلية : تهتم بالتعامل مع تعريف وتحديد نسب تركيز الدواء.

يوجد في كلية الصيدلة برنامجين دراسيين وهما :

  1. PharmD
  2. PharmD-Clinical Pharmacy

في برنامج كلينيكال : يحصل الطالب على أكبر قدر من المقررات النظرية المتعلقة بالمواد الطبية حتى يتمكن من ممارسة مهنة الصيدلة وعند التخرج سيتم تدريب الطالب بالمستشفيات.

في برنامج فارم – دي : يحصل الطالب على أكبر قدر من المواد الطبية النظرية والعملية المتعلقة بالكيمياء والعقاقير وعلم تصنيع الدواء وعند تخرج الطالب يتم تدريبه في شركات الأدوية.

يمكن لخريجي كلية صيدلة العمل في مجالات :

  1. شركات الأدوية كـ مراقب أو مسوق أو تصنيع.
  2. الجهات البحثية.
  3. الصيدليات.

يعمل الصيدلي الاكلينيكي مع الأطباء والطاقم الطبي للتأكد أن الأدوية الموصوفة سيكون لها أفضل تأثير على المريض ويقوم بتقديم النصح من ناحية الدواء الموصوف.

  1. الكيمياء العضوية.
  2. علم العقاقير.
  3. الصيدلة الفيزيائية.
  4. كيمياء طبية.
  5. كيمياء العقاقير.
  6. تشريعات صيدلانية.
  7. حسابات وتركيب العقاقير.
  8. التحليل الآلي.
  9. حركية الدواء.
  10. مهارات الاتصال.
  11. التسويق الصيدلاني.
  12. الأحياء الدقيقة.
  13. علم التشريح.
  14. علم الأنسجة.
  15. الكيمياء السريرية.

والكثير من المواد التي سيتم تدريسها خلال فترة الدراسة بالكلية.

كلية العلاج الطبيعي
كلية العلاج الطبيعي

تعتبر كلية العلاج الطبيعي مهنة من المهن الصحية السامية الهامة في المجتمع، وهو أحد فروع الطب الذي يقوم بالمعالجة دون إجراء جراحة أو تناول أي عقاقير، ويختص بمعالجة الجهاز الحركي للإنسان.

أولاً : تخصصات كلية العلاج الطبيعي:

  1. العلاج الطبيعي للجهاز الحركي
  2. العلاج الطبيعي للحروق والأنسجة
  3. العلاج الطبيعي للمسنين
  4. العلاج الطبيعي للأعصاب
  5. العلاج الطبيعي للقلب والجهاز التنفسي
  6. العلاج الطبيعي لصحة المرأة

يقوم أخصائي العلاج الطبيعي بتأهيل ومعالجة الإصابات العضلية والعظمية عند حدوث كسور أو تمزق ويقوم بإعادة تأهيلها، وعلاج المسنين والأوتار والإصابات الرياضية المختلفة والحالات العصبية مثل السكتة الدماغية و إصابات الحبل الشوكي ومرض باركنسون و التصلب المتعدد وإصابات الدماغ.

أهمية العلاج الطبيعي :

  1. إعادة التأهيل
  2. زيادة القدرة الحركية
  3. ضبط التوازن الحركي للإنسان
  4. منع حدوث إعاقات جسدية
  5. تخفيف الشعور بالألم
  6. التعافي بعد الولادة وإعادة التأهيل
  7. تأهيل الإصابات الرياضية المختلفة مثل الرباط الصليبي.
  8. تسريع عمليات الشفاء
  9. تعزيز القدرة على التحكم في المثانة
  10. تحسين قدرة الجهاز العصبي

لاغني عن كلية الصيدلة وكلية العلاج الطبيعي في المجتمع ولا علاقة بينهما لأن كل كلية لها مسار مختلف ومجالات مختلفة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.