صواريخ غزة تصيب الشيكل الإسرائيلي

هجمات “صواريخ غزة” الغير مسبوقة على تل أبيب تسبب انخفاض سعر الشيكل الإسرائيلي بنسبة 1.4 % في تعاملات ليلة الثلاثاء 11 مايو 2021 .

شهدت التعاملات المسائية ليوم الثلاثاء وتراجع سعر الشيكل الإسرائيلي بنسبة 1.4 بالمئة متأثرا بالهجمات الصاروخية الغير المسبوقة لمقاومة الكتائب والفصائل الفلسطينية التي استهدفت مدينة تل أبيب .

وبلغ سعر صرف الشيكل الإسرائيلي في تعاملات المساء 3.29 أمام الدولار الأمريكي، بعدما كان 3.252 في بداية التعاملات الصباح.

وشنت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة مجموعة من الهجمات الصاروخية الغير مسبوقة، واستهدفت تل أبيب مما أسفرت عن مقتل إسرائيلية وخلفت الهجمات المكثفة العشرات من الإصابات وأضرار مادية معتبرة في حصيلة أولية و مرشحة للارتفاع .

وشهدت إسرائيل يوم غير مسبوق حيث دقت صفارات الإنذار في جميع أنحائها في الجنوب والشمال، وكانت مدينة تل أبيب و أسدود وحيفا أكثر المدن استهدافا بالصواريخ الفلسطينية يوم الثلاثاء 11 مايو 2021 .

كما تسبب القصف الصاروخي المكثف في تعليق جميع رحلات هيئة الطيران المدني الإسرائيلي من مطار بن غوريون الدولي في تل أبيب حيث تم تحويل مسار جميع الطائرات إلى قبرص و اليونان قبل أن إعادة نشاط الرحلات الجوية في وقت لاحق.

وتأتي هذه الهجمات الصاروخية ردا على الضربات التي استهدفت منطقة سكنية في قطاع غزة، وصرحت حركة “حماس الفلسطينية” اليوم الأربعاء، أنها أقامت بإطلاق أكثر من 200 صاروخ على إسرائيل، وأعلنت حركة “كتائب القسام” في بيان لها، أنها ستطلق إطلاق 110 صواريخ على مدينة تل أبيب، و100 صاروخ على بئر السبع، ردا القصف الإسرائيلي .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.