أول بيان رسمي من الخارجية المصرية حول مشاورات تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا والمشاورات السياسية بين البلدين
تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا وبيان الخارجية المصرية

أصدرت الخارجية المصرية أول بيان رسمي لها حول تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا، والمشارورات السياسية التي تجري بين البلدين في إطار التقارب بينهما عقب قطيعة دامت لسنوات وإعلان الجانب التركي أكثر من مرة عن رغبته في التقارب مع مصر.

أول بيان رسمي من الخارجية المصرية حول تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا

أول بيان رسمي من الخارجية المصرية حول مشاورات تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا والمشاورات السياسية بين البلدين 2

وأشار بيان الخارجية المصرية أن المشاورات السياسية بين مصر وتركيا تجري خلال يومي 5 و6 مايو الجاري برئاسة السفير حمد حسن لوزا نائب السيد وزير الخارجية سامح شكري، والسفير سادات أونا نائب السيد وزير الخارجية المصرية، على أن تكون تلك المشاورات في القاهرة يومي الأربعاء والخميس.

أول بيان رسمي من الخارجية المصرية حول مشاورات تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا والمشاورات السياسية بين البلدين 3

وأشار بيان الخارجية المصرية أن المناقشات ستكون حول الخطوات اللازمة من أجل تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا، وهي مناقشات استكشافية سياسية في إطار التعاون الإقليمي بين البلدين وتطبيع العلاقات بينهما.

اقرأ أيضاً:

وخلال الفترة الماضية صدرت تصريحات من مسؤوين أتراك عن رغبتهم في التقارب المصري التركي، وعلى رأسهم متحدث الرئاسة التركية والذي أكد في مارس الماضي أن مصر هي عقل وقلب العالم العربي، وأن بلاده ترغب في فتح صفحة جديدة مع مصر.

أول بيان رسمي من الخارجية المصرية حول مشاورات تطبيع العلاقات بين مصر وتركيا والمشاورات السياسية بين البلدين 4

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.