وزير التعليم العالي والبحث العلمي يتفقد مستشفى العاشر الجامعي

تفقد د/ خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، منشآت مستشفى العاشر من رمضان الجامعي ومختلف تجهيزاتها وذلك برفقة كلا من رئيس جامعة الزقازيق (د/ عثمان شعلان )، ومساعد الوزير للمشروعات القومية (د/ أنور إسماعيل) وقد جاء ذلك ضمن إطار تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بدعم الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين والارتقاء بأداء المستشفيات الجامعية.

وزير التعليم العالي

حيث تفقد د/ خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، منشآت مستشفى العاشر من رمضان الجامعي وتجهيزاتها التابعة لجامعة الزقازيق، كما تفقد المبنى الرئيسي للمستشفى ومباني العيادات بالإضافة إلى المبنى التعليمي، وعددا من المباني الأخرى التابعة للمستشفى، كما استمع إلى شرح مفصل عن الرعاية الصحية المقدمة للمواطنين. من قبل المستشفى.

وزير التعليم العالي والبحث العلمي يتفقد مستشفى العاشر الجامعي 1

كما اطلع السيد الوزير على معدلات تنفيذ وتجهيز مستشفى العاشر الجامعي، والتي ستشكل إضافة قوية لمنظومة الخدمات الصحية في مصر، مشددا على ضرورة الانتهاء من التجهيزات كافة طبقا للخطة الزمنية المحددة.

ومن الجدير بالذكر أن مبنى مستشفى  العاشر الرئيسي يتكون من دور أرضي يبلغ مسطحه 4500 متر مربع و5 أدوار، كما تضم المستشفى نحو 286 سريرًا ما بين الإقامة والطوارئ والعناية المركزة والغسيل الكلوي وحضانات الأطفال كما يلي: (110 سرير إقامة و18سرير طوارئ و90 سرير عناية مركزة و30 حضانة أطفال، و30 سرير غسيل كلوي)، بالإضافة إلى غرف عمليات كبرى ما بين القسطرة والأشعة بلغ عددها 6 غرف لعمليات قسطرة القلب للكبار والصغار وتضم المستشفى أيضًا 9 غرف أشعة (الرنين – المقطعية – التداخلية – فحص الثدي – الموجات الصوتية) بالإضافة إلى معامل التحاليل وبنك الدم.

ويوجد أيضا بالمستشفى مبنى تعليمي تبلغ مساحة 1500 متر/ مربع، ومبنى خاص بالعيادات الخارجية يضم كل التخصصات الجراحية والباطنية وطب الأسنان والعلاج الطبيعي، وتجدر الإشارة إلى أن تكلفة إنشاء المستشفى وتجهيزها بلغ نحو 900 مليون جنيه، وستبذل المستشفى قصار جهدها لتحسين مستوى الرعاية الطبية والعلاجية المقدمة للمرضى داخل المستشفى.

وزير التعليم العالي والبحث العلمي يتفقد مستشفى العاشر الجامعي 2

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.