الإفراج عن شادي سرور والصور الأولى له بعد خروجه من السجن ورحلته من الإلحاد للتفكير بالإنتحار ثم الحبس
شادي سرور

شادي سرور اليوتيوبر الشهير والذي أثار الجدل كثيراً، وتم حبسه بتهمة نشر أخبار كاذبة وكذلك إساءة استخدام مواقع التواصل الإجتماعي ومشاركة وتمويل جماعة إرهابية، وذلك في القضية رقم 488 للعام 2019 أمن دولة عليا طوارئ، ثم أفرجت عنه النيابة العامة خلال الساعات القليلة الماضية، ونشر صديقه اليوتيوبر محمود بدري صورة له جمعته بسرور بعد خروجه من السجن، وعلق عليها قائلاً “أهلاً بالعودة”.

الإفراج عن شادي سرور والصور الأولى له

الإفراج عن شادي سرور والصور الأولى له بعد خروجه من السجن ورحلته من الإلحاد للتفكير بالإنتحار ثم الحبس 2
شادي سرور

وكان سرور قدرشارك معتز مطر مذيع قناة الشرق والمطلوب في مصر على ذمة العديد من القضايا، في المشاركة بالدعوات التي أطلقها لإثارة الشغب بالمجتمع المصري وإحداث البلبلة في المجتمع المصري، وقررت النيابة حبسه في القضايا المذكورة ثم تم الإفرج عنه.

الإفراج عن شادي سرور والصور الأولى له بعد خروجه من السجن ورحلته من الإلحاد للتفكير بالإنتحار ثم الحبس 3

وفي عام 2019 أعلن اليوتيوبر شادي سرور عن إلحاده، وعلل ذلك حينها بأن إلحاده بسبب العنصرية وجحود بعض الناس ووصف بعض المسلمين بالنفاق، واختتم قائلاً أصبحت وحيداً وخسرت كل الناس الذين أحبوني في يوم ما”، وبعد أيام أعلن سرور عودته للإسلام واعتذاره للجميع مرة أخرى.

اقرأ أيضاً:

الإفراج عن شادي سرور والصور الأولى له بعد خروجه من السجن ورحلته من الإلحاد للتفكير بالإنتحار ثم الحبس 4

وفي عام 2018 أعلن شادي عن رغبته في الإنتحار، وذلك عقب العدييد من الإنتقادات التي وجهها له جمهوره، وقال “هذا آخر فيديو ليا على مواقع التواصل”، ولكنه عاد مرة أخرى عن هذه الفكرة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.