التخطي إلى المحتوى
منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في كمبوديا لقيامه بعمل إنساني
منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في كمبوديا لقيامه بعمل إنساني

في حادثة غريبة من نوعها وطريفة إلى حد ما في ذات الوقت، منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في دولة كمبوديا لقيامه بعمل إنساني، حيث استطاع الفأر “ماغاوا”، وهو فأر أفريقي عملاق أن يقوم بتطهير ما يزيد عن 141 ألف متر بمربع من الألغام الأرضية في كمبوديا، وهي مساحة تعادل 20 ملعب كرة قدم، بعد أن تم تدريبه على هذا العمل، ليُمنح الميدالية الذهبية لشجاعته في إنقاذ حياة آلاف من البشر وتفانيه في العمل الذي تم تدريبه عليه.

منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية

منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في كمبوديا لقيامه بعمل إنساني
منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في كمبوديا لقيامه بعمل إنساني

ماغاوا يكشف 39 لغمًا أرضيًا و28 قطعة من الذخائر غير المنفجرة   

ومنذ تم تدريب الفأر ماغاوا من قبل منظمة أبوبو الخيرية، تمكن من الكشف عن 39 لغمًا أرضيًا و28 قطعة من الذخائر غير المنفجرة، مما دعا الجمعية لتطلق عليه “وصف البطل الأكثر تفانياً بعد أن طهّر هذه المساحة من الأرض”.

تكريم رسمي

وتم منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية “بي دي أس أيه” بمراسم تكريم رسمية لعمله، وتعتبر الميدالية المكافئ لصليب جورج بالنسبة للحيوانات، ويعتبر ماغاوا أول فأر في تاريخ المؤسسة الخيرية على مدى 77 عامًا يحصل على مثل هذه الجائزة الرفيعة.

وقال كريستوف كوكس، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الخيرية: “إن الحصول على هذه الميدالية هو حقًا شرف لنا، خاصة بالنسبة لمدربي الحيوانات الذين يستيقظون كل يوم في الصباح الباكر لتدريب تلك الحيوانات”.

منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في كمبوديا لقيامه بعمل إنساني
منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في كمبوديا لقيامه بعمل إنساني

وأضاف كوكس: “لكن هذه الجائزة ذات قيمة كبيرة أيضًا بالنسبة لمواطني كمبوديا، وجميع الشعوب حول العالم التي تعاني من الألغام الأرضية، هذه الجائزة تساعد على استقطاب اهتمام العالم بمشكلة الألغام الأرضية”، وأشار إلى أن الفئران من الحيوانات الذكية وستعمل في عدة مهام بشكل أفضل من حيوانات أخرى، ويجري تحفيزها بإعطائها جوائز غذائية.

كيف تعمل الفئران في كشف الألغام

يتم تدريب الفئران التي تتمتع بحجم صغير وبالتالي يكون تعرضعها لخطر كبير قليل عندما تسير في حقول الألغام الأرضية، على تتبع واكتشاف مركب كيماوي تحتويه المتفجرات، ويتطلب تدريب الفئران على هذا العمل عاماً كاملاً قبل اعتمادها لكشف الألغام.

منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في كمبوديا لقيامه بعمل إنساني
منح فأر إفريقي ميدالية ذهبية في كمبوديا لقيامه بعمل إنساني

وتعمل الفئران كل يوم لمدة نصف ساعة، وبمجرد اكتشافها للغم أرضي تقوم بخدش سطحه لتنبيه الفريق الذي يتعامل مع الألغام، ويتميز ماغاوا الذي يقترب من سن التقاعد الآن باستطاعته البحث عن الألغام واكتشافها في منطقة تقارب مساحتها ملعب تنس، وذلك في غضون 30 دقيقة فقط، وهذا الوقت يستغرق من الإنسان أربعة أيام باستخدام جهاز الكشف عن المعادن.

والمثير للاهتمام أن الفأر “ماغاوا” يعمل بشكل مباشر على إنقاذ وتغيير حياة الكثير من الكمبوديين الرجال والنساء والأطفال، الذين تأثروا بهذه الألغام الأرضية، وكل اكتشاف يقوم به، يقلل من خطر إصابة السكان المحليين أو موتهم.

إقرأ أيضًا:
ميزة الاختفاء الذاتي لرسائل الوسائط والرسائل ذاتية التدمير في تطبيق واتساب قريبًا
زيت الزيتون والزيت النباتي أيهما أكثر صحة

أرقام صادمة

ويُذكر أن كمبوديا من الدول التي تحتوي أراضيها على أعداد هائلة من الألغام الأرضية، فيوجد فيها ما بين 4 ملايين و6 ملايين لغم أرضي، تم زرعها في البلاد خلال الفترة من عام 1975 إلى 1998، وأسفرت عن سقوط أكثر من 64000 ضحية، وتحتل كمبوديا المرتبة الأولى في العالم من حيث عدد الأشخاص من مبتوري الأطراف جراء الألغام، حيث يوجد فيها أكثر من 40000 شخص.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.