التخطي إلى المحتوى
مقتل يحيي تكية المعروف بخط الصعيد علي يد قوات الشرطة بعد تبادل لإطلاق النار
مقتل يحيي تكية المعروف بخط الصعيد علي يد قوات الشرطة بعد تبادل لإطلاق النار

تمكنت قوات الأمن بمحافظة سوهاج اليوم الجمعة الموافق 4 من شهر سبتمبر 2020 من مداهمه مكان تواجد واحد من أخطر المجرمين في الصعيد وهو يحيي تكية المعروف بخط الصعيد والهارب من أحكام تقدر ب 300 عام وعقب توجه قوات الأمن إلي المكان المتواجد فيه المجرم والتعرف عليه قام بإطلاق النار علي قوات الأمن المتواجدة ورفض تسليم نفسه مما اضطر قوات الشرطة إلي إطلاق النار عليه حتي سكن مصدر إطلاق النار و بالفحص تبين أن المجرم يحيي تكية قد فارق الحياة بعد إصابته برصاصه في الصدر وبجواره البندقية الآلية التي استخدمها لمقاومة قوات الأمن وعدد من الخزن وأكثر من 100 طلقة لنفس السلاح وكمية من المواد المخدرة (الحشيش- الأفيون).

مقتل يحيي تكية المعروف بخط الصعيد علي يد قوات الشرطة بعد تبادل لإطلاق النار
مقتل يحيي تكية المعروف بخط الصعيد علي يد قوات الشرطة بعد تبادل لإطلاق النار

كيفية مقتل يحيي تكية المعروف بخط الصعيد

وردت معلومات لقوات الأمن بمحافظة سوهاج بمشاهدة المجرم يحيي تكية والمشهور بخط الصعيد داخل محافظة سوهاج في قرية القرامطة غرب علي الطريق الزراعي بالقرب من جزيرة شندويل وعقب تأكد المعلومات قامت مديرية أمن سوهاج بعمل خطة محكمة للقبض علي الهارب وجهزت قوة أمنية كبيرة للقبض عليه وعقب إعداد الأكمنة حول المكان المتواجد به المجرم قام المجرم يحيي تكية بإطلاق النار علي قوات الأمن عقب رؤيتهم مما اضطر القوات إلي مبادلته إطلاق النار حتي لقي مصرعه ويذكر أن المجرم كان من أكبر تجار السلاح في سوهاج ومتهم بعده قضايا مخدرات وسرقة بالإكراه ومسجل علية 3 أحكام بالمؤبد وأكثر من 30 حكم بجرائم وعقوبات متنوعة بمجموع يصل إلي 300 سنة.

اقرأ أيضا

من هو يحيي تكية المعروف بخط الصعيد

هو يحيي كامل عبد النعيم تكية سنه حوالي 52 عاما ويقيم في قرية القرامطة غرب وهو واحد من عائلة تكية المشهورة في سوهاج ومن أهم أفراد العائلة المشهورين شعيب تكية الذي اشتهر بلقب خط الصعيد في ثمانينيات القرن الماضي وذاع صيتة وشهرته وقد تاب في أخر أيامه وتمت محاكمته بالمؤبد وكذلك المجرم خالد تكية الذي اشتهر بخط الصعيد في فترة ثورة يناير والذي وجد متفحما في منزله في عام 2012 وقد كانت عليه عده أحكام بالإعدام

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.