اجتماع عاجل لوزيرة البيئة بالجهات المعنية لمناقشة وضع مدفن العبور
مدفن العبور

عقدت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد اليوم اجتماع مع الجهات المعنية لمناقشة وضع مدفن العبور، حيث اجتمعت الدكتورة ياسمين فؤاد بمحافظ القاهرة اللواء خالد عبد العال، ومحافظ القليوبية اللواء عبد الحميد الهجان، ورئيس هيئة نظافة وتجميل القاهرة، وممثلي من وزارة الدفاع والتنمية المحلية وهيئة المجتمعات العمرانية، وقامت بمناقشة وضع مدفن العبور الحالي وضبط سير العمل به، وذلك في إطار منع تفشي العدوى بفيروس كورونا المستجد، وخاصة أمر التخلص من المخلفات بشكل آمن.

والجدير بالذكر أن مساحة مدفن العبور تبلغ 130 فدان والتي يوجد منها جزء بمحافظة القاهرة، والجزء الآخر بمحافظة القليوبية.

وشدد الاجتماع على ضرورة ضبط سير العمل بالمدفن، وذلك لضمان عدم وجود أي تراكم للمخلفات، وتسهيل إجراءات التخلص الآمن منها.

وأكدت وزيرة البيئة على إدارة المدفن بشكل آمن، والتأكيد على وجود الاشتراطات البيئية للدفن ليكون آمنا، وتوفير معدات الوقاية للعاملين بالمدفن بشكل مستمر، كما أشارت إلي ضرورة تدريب المسؤولين عن استقبال هذه المخلفات على التعامل مع المخلفات ودفنها بطريقة آمنة.

إجتماع وزيرة البيئة
مدفن العبور

وشددت وزيرة البيئة على ضرورة وجود مسؤولين عن استقبال المخلفات، على أن يكون هناك مسؤول عن القاهرة، ومسؤول آخر عن محافظة القليوبية لاستقبال كل منهم المخلفات الخاصة بالجهة المعني بها ونقلها لمكانها المناسب، كما أن معاليها أكدت على ضرورة عمل تقارير عاجلة عن وضع المخلفات داخل المدفن، بالإضافة إلى إدراج حلول مقترحة للمشاكل الحالية به، وإدراج كل الاحتياجات اللازمة لكل محافظة من المحافظتين فيما يتعلق بوضع المدفن الحالي، حتى يتم إدارة المدفن بطريقة آمنة.

ومن جانبهما اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، واللواء عبد الحميد الهجان، محافظ القليوبية، أكد على تعاونهما مع الجهات المعنية من خلال اتخاذهما القرارات اللازمة لضبط سير العمل بمدفن العبور، لضمان التخلص الآمن من المخلفات به.

وفي نهاية الاجتماع تم الاتفاق من خلال السادة الحضور على أن يكون هناك اجتماع آخر الأسبوع القادم وذلك لمناقشة تطورات الموقف اتجاه المدفن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *