الحكومة تنفي ما تردد حول تقسيط وتأجيل تحصيل فواتير مياه الشرب من المواطنين لمدة شهرين
بيان من المركز الإعلامي لمجلس الوزراء

نفى المركز الإعلامي الخاص بمجلس الوزراء المصري، ما تردد مؤخراً حول تأجيل وتقسيط سداد فواتير مياه الشرب لللمواطنين لمدة شهرين. حيث أن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء قام بالتواصل مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي المصرية، والتي من جانبها نفت كل ما تداول حول تأجيل أو تقسيط الفواتير من قبلها للمواطنين.

وأكدت الشركة على عدم صحة هذه الأنباء التي تقول بتأجيل تحصيل الفواتير لمدة شهرين من المواطنين في إطار الاجرائات الوقائية التي تنفذها الدولة في الوقت الحالي للحد من انتشار فيروس كرونا المستجد.

من جانبها الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي أكدت على إتاحتها لخدمة سداد الفواتير إلكترونيا، وذلك من خلال شركتي “فوري” و “إي فاينانس”، وذلك تسهيلاً على المواطنين، والحد من انتشار فيروس كورونا.

وأضافت الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، أنه بإمكان المواطنين أيضًا سداد فواتير المياه من خلال مراكز خدمة العملاء أو من خلال المحصلين الخاصين بشركة المياه.

وناشدت شركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، المواطنين بسداد الفواتير بموعدها وعدم التأجيل، وذلك حتى يتم توفير مستلزمات الصيانة وتشغيل المياه للمواطنين بشكل مستمر.

جاء ذلك بعد انتشار العديد من الإشاعات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حول تأجيل وتقسيط الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، لفواتير المياه، وذلك لمدة شهرين قادمين بسبب فيروس كورونا المستجد.

تأجيل فواتير المياه

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *