التخطي إلى المحتوى
مدير المستشفى الرئيسي بـ “ووهان” الصينية ينضم إلى ضحايا “كورونا” وسط رعب العاملين بالقطاع الصحي و”منظمة الصحة” تنتظر التوضيح
كورونا ينتشر

مازال “كورونا” ينتشر

تعتبر مدينة “ووهان” التابعة لإقليم “هوبي” معقل فيروس “كورونا” وقد تم عزلها تمامًا واتخذ المسئولين في الصين العديد من الإجراءات المشددة لمحاولة الحد من انتشار العدوى.

وبالرغم تلك الإجراءات إلا أن الفيروس لا زال آخذاً في الانتشار، ولا زالت أعداد المصابين والوفيات ترتفع حتى وصلت إلى 98 في آخر 24 ساعة، ومن بين تلك الحالات جراح الأعصاب “ليو تشي مينج” حيث توفي في الساعة العاشرة والنصف من صباح الثلاثاء والذي يشغل منصب مدير مستشفى “ووهان” الرئيسي.

لم ينجو العاملين بالقطاع الصحي من “كورونا”

انتشار فيروس كورونا بالدول العربية و العالم
انتشار فيروس كورونا حول العالم

ولم تكن وفاة “مينج” هي الحالة الأولى في القطاع الصحي الصيني فقد سبقه 6 حالات وفاة، كما وصلت حالات الإصابة في القطاع نفسه إلى أكثر من 1700 حالة، وما زالت الأعداد في تزايد مستمر، وقد طالبت “منظمة الصحة العالمية” بكشف ملابسات التزايد في أعداد المصابين من العاملين بالقطاع الصحي.

تفاؤل حذر

وقد أكد المسئولون تراجع عدد الوفيات لليوم الرابع على التوالي بفضل الإجراءات المشددة التي اتخذتها السلطات الصينية للحد من تفشي كورونا ليصل إجمالي عدد الوفيات إلى 1886 شخص، وهذا ما أكدته “منظمة الصحة العالمية” أمس، ودعت إلى التفاؤل حيث أن حالات الإصابة خارج “هوبي” الصينية تعتبر نسبة ضئيلة جداً من السكان كما أن نسبة الوفيات لم تتعدى 2% حتى الآن.

وأكد “مايك راين” رئيس برنامج الطوارئ بالمنظمة أنه من المبكر الجزم بأن هذا الإنخفاض سيستمر، هذا وقد صرح العالم الصيني “تشونج نانشان” والمتخصص في علم الأوبئة أن الوضع سيستقر في نهاية شهر أبريل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.