التخطي إلى المحتوى
بالفيديو والصور “حضن وورد واللي هيقرب لها هضربه بالنار” شاب يحتضن طالبة أمام مدرستها بالشرقية ويهدد الحاضرين والتعليم تستدعي والدها
حضن الشرقية

خلال الساعات القليلة الماضية قام نشطاء مواقع التواصل بتداول فيديو لشاب يقوم باحتضان طالبة بمدرسة أبو حماد بالشرقية، وذلك وسط عدد كبير من الطلاب وغير الطلاب ممن شاهدوا هذا الموقف أمام المدرسة، والغريب في الأمر أن الحاضرين قاموا بتصوير الموقف وصفقوا تصفيقاً حاراً لحظة وقوع ما حدث كما في الفيديو أسفل الخبر.

بالفيديو والصور "حضن وورد واللي هيقرب لها هضربه بالنار" شاب يحتضن طالبة أمام مدرستها بالشرقية ويهدد الحاضرين والتعليم تستدعي والدها 1

وكما في الفيديو المتداول فإن الشاب وقف أمام المدرسة الثانوية الصناعية بنات، وكان بيده باقة من الورد وانتظر الطالبة حتى خرجت من المدرسة بعد الإمتحان وقام بتقديم باقة الورد لها ثم احتضنها، وقام بتهديد الحاضرين قائلاً “اللي هيقرب لها هضربه بالنار”، وذلك دون مراعاة لأي آداب أو أخلاق في مشهد أساء كل من رآه.
ووفق التحقيقات التي تمت بالواقعة بعد انتشارها، فقد ثبت أنها كانت خارج أسوار المدرسة وكانت يوم الخميس الماضي، كما تم استدعاء ولي أمر الطالبة من اللجنة التي شكلها محافظ الشرقية، وقال والد الفتاه أن الشاب هو خطيبها وكان مسافراً وعاد في يوم الواقعة وأن ما حدث منه هو تصرف عفوي.

بالفيديو والصور "حضن وورد واللي هيقرب لها هضربه بالنار" شاب يحتضن طالبة أمام مدرستها بالشرقية ويهدد الحاضرين والتعليم تستدعي والدها 2

وفي أول تعليق للتعليم على الواقعة، أكد وكيل وزارة التربية والتعليم بالشرقية أن واقعة احتضان الفتاه كانت خارج المدرسة، وأن الطالبة لم يكن لها امتحان في ذلك اليوم، كما تم أخذ تعهد على والدها بعدم تكرار هذا الأمر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.