التخطي إلى المحتوى
«سُلفة مالية واكتئاب».. تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة «طالبة الصيدلة» قبل غرقها.. وأول تعليق من والدها

عثرت منذ قليل الأجهزة الأمنية على الطالبة ” شهد أحمد” طالبة كلية الصيدلة التابعة لجامعة قناة السويس، والتي تغيبت عن منزلها منذ أمس الخميس جثة هامة غارقة في مياة نهر النيل وانتشلت الأجهزة جثتها.

وأضافت الأجهزة الأمنية أن الطالبة ” شهد أحمد كمال” من أبناء محافظة شمال سيناء، وأنه تم العثور عليها جثتها في مياة النيل بمنطقة مصر القديمة.

وأكد شهود العيان من زملاء الطالبة بكلية الصيدلة انها أصيبت باكتئاب شديد خلال الأيام القليلة الماضية، حيث أوضحت إحدى زميلاتها أنها كانت على خلق، كما أنها كانت تواظب على حضور جميع المحاضرات دون أي انقطاع.

وأضافت زميلتها أنها حضرت في اليوم الأخير لها الخميس بدون بالطو المعمل، وطلبت من إحدى صديقاتها نقوداً على سبيل السلفة، وأنها لم تحضر أي محاضرات.

وكشفت كاميرات المراقبة أن الطالبة قد استقلت إحدى سيارات الأجرة من موقف الإسماعيلية إلى القاهرة، حيث تأكد أنها كانت بمفردها وهى جالسة أمام النهر ثم اختفت وتم العثور عليها بعد ذلك.

ومن جانبه نعى نقيب الصيادلة بمحافظة الإسماعيلية الدكتور ” صفوت أحمد” الطالبة ” شهد” داعياً المولى عز وجل لها بالرحمة والمغفرة ولأهلها الصبر والسلوان.

ومن جانبه نفى والد الطالبة ” شهد” ما تم تداوله على بعض مواقع التواصل والمواقع الإخبارية بشأن أنها مريضة نفسياً وتتلقى علاج، مؤكداً للجميع أن نجلته لم تنتحر، وناشد الجميع بضرورة الدعاء لها بالمغفرة والرحمة، نسل المولى عز وجل أن يتغمدها برحمته وأن يلهم أهلها الصبر والسلوان، ويمكنك التعرف على أول رد فعل من والدها من خلال الرابط التالي

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.