التخطي إلى المحتوى
المتحدث الرسمي لحملة خليها تصدي: السيارات لا ينطبق عليها الدولار الجمركي.. وأتوقع انخفاض الأسعار بنسبة أكبر
المتحدث الرسمي لحملة خليها تصدي: السيارات لا ينطبق عليها الدولار الجمركي.. وأتوقع انخفاض الأسعار بنسبة أكبر

قال محمد شتا المتحدث الرسمي لحملة خليها تصدي زيرو جمارك 2019، إن الدولار الجمركي كان يتم العمل به على السلع الأساسية والاستراتيجية، أما السيارات فكانت تعامل بسعر بالدولار الجمركي للسلع غير الأساسية.

وأضاف أن بعض شركات تجميع السيارات، استغلت إلغاء الدولار الجمركي الثابت للسلع الأساسية، بحجة أن بعض مكونات السيارات تعامل بذلك السعر، ورفعت أسعار سياراتها المجمعة محليا في نفس يوم إلغاء القرار، موضحا أن ذلك لا ينطبق على السيارات تامة الصنع والموجودة بالفعل من3 أو 4 أشهر وتمت معاملتها بالسعر القديم للدولار.

ووصف قرارات بعض الشركات برفع أسعارها حاليا في هذا التوقيت ب “الغير مسؤولة”، منوها بأن هذه القرارات، تزيد من الاحتقان بين المستهلكين وهذه الشركات، وستقلل الثقة بين المستهلك وهذه الشركات، وأيضا لا أحد يشتري سيارات حاليا.

أقرأ أيضا:

قانونًا: عقوبة السير عكس الاتجاه «غرامة 15 ألفاً وحبس سنة» وإلغاء رخصة قيادة السائق

متحدث “خليها تصدى”.. “أي شخص يرى أن الحملة لم تؤثر يبقى.. اعمي البصر والبصيرة”

وتابع، أن بعض الشركات أقبلت على هذه الخطوة، لسبب أنه بعد تحرك السوق، يستطيعوا عمل تخفيضات جديدة ويوهموا المستهلكين بأن هناك تخفيضات، لافتا إلى أن تلك القرارات تفتقد للمهنية والاحترافية والشفافية.

وأشار إلى أن قرار رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي بإنشاء لجنة مراقبة وضبط الأسعار العشوائية برئاسة رئيس جهاز حماية المستهلك الدكتور راضي عبد العاطي، كان بسبب أن شركات السيارات ادعت أن الحملة قالت إن التوكيلات والشركات تربح 30%، في حين أن التوكيلات تقول إنهم يربحون أقل 1% فقط، لافتا إلى أن ذلك كان من ضمن أسباب تشكيل اللجنة، منوها في نفس الوقت أن اللجنة ستقوم بدور مهم في كشف كل التفاصيل المتعلقة بهوامش ربح السيارات، وهل هناك ممارسات احتكارية أم لا.

و توقع أن تضم اللجنة، إلى جانب مدير إدارة التهرب الضريبي بوزارة الداخلية، ورئيس مصلحة الجمارك، ورئيس مصلحة الضرائب، جهاز حماية المنافسة وممثلين من الرقابة الإدارية.

أنصح الراغبين في شراء سيارة بالانتظار لنهاية العام

ونصح المتحدث الرسمي باسم حملة خليها تصدي زيرو جمارك 2019، من يفكر في شراء سيارة بالانتظار لنهاية العام، خصوصا بعد إلغاء معرض اوتوماك والذي كان للحملة دور كبير في إلغاؤه، لا سيما وأن هذا المعرض كان قبلة الحياة بالنسبة للشركات لتصريف موديلات 2019، و2018.

ولفت إلى أن شركات السيارات لم تثبت أي نية حيال المواطن بتخفيض أسعارها، ونصح لمن يرغب في شراء سيارة بالانتظار على الأقل لنهاية العام، منوها بان خليها تصدي ستدشن حملة للإعلان عن الأسعار العادلة للسيارات قريبا.

 

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.