التخطي إلى المحتوى
علامات تميز تقلصات الطلق الكاذب عن طلق الولادة الحقيقية
أعراض الطلق الحقيقي والولادة الطبيعية

تحلم كل سيدة حامل باكتمال فترة الحمل وسلامة مولودها، وتستمر طوال الوقت في مراقبة وصول جنينها بصحة جيدة، ولكن في بعض الأحيان تشعر ببعض التقلصات والآلام لتي تجعلها تشعر بالقلق وذلك خلال الثلث الأخير الذي يبدأ من الشهر السابع إلى الشهر التاسع، فقد تحدث فى تلك الفترة بعض التقلصات والانقباضات داخل الرحم تشبه آلام الولادة، مما يجعل الحامل تظن أنها علامات الولادة المبكرة، مما يجعلها تتوجه لزيارة الطبيب، ولكن من خلال ذلك المقال سوف نوضح بعض الإشارات التي يمكن للمرأة الحامل أن تستدل منها على طبيعة هذه التقلصات هل هي إشارة للولادة المبكرة أم أنها مجرد تقلصات طلق كاذب.

تحدث للسيدة الحامل بعض الانقباضات في الرحم يليها انبساط، وعادة ما تكون نسبتها أشد بالنسبة لمن سبق لهن الحمل والولادة، وهي عبارة عن تقلصات مؤلمة قليلا تحدث بشكل غير منتظم ويطلق عليها تقلصات براكستون، وهي بمثابة تدريب لرحم الأم من أجل استعدادها للمخاض الحقيقي وشدته، فهي تساعد على بسط عضلات الرحم وتهيئته للتقلصات الحقيقية التي تعمل على دفع الطفل خارج الرحم عند موعد الولادة.

اقرأ ايضا

مخاوف المرأة الحامل أثناء فترة الحمل لا تقلقى منها

خطورة بكاء الأم على الجنين أثناء فترة الحمل

علامات الولادة الطبيعية وكيفية الاستعداد لها وتسهيل الولادة

العلامات الأولى للولادة الطبيعية -علامات الولادة الفعلية

الفرق بين تقلصات الطلق الكاذب وتقلصات الولادة الحقيقية:

  • تكون تقلصات الطلق الكاذب والتي يطلق عليها تقلصات (براكستون هيكس) متباعدة، أما تقلصات الولادة الحقيقية فتكون متقاربة وبشكل اكثر انتظاما.
  • تقلصات الطلق الكاذب لا تستمر لفترة طويلة، ولكن تقلصات الولادة الحقيقية تكون طويلة .
  • لا تزداد حدة تقلصات الطلق الكاذب وتظل تتناقص حتى تختفي نهائي بشكل تدريجي، أما تقلصات الولادة الحقيقية تزداد حدتها وتظل تتكرر بشكل ملحوظ ولا تختفي.
  • تقل تقلصات الطلق الكاذب بالمشي وعند تغيير وضعيتك حتى تختفي تماما، بينما تقلصات الولادة الحقيقية تزداد حدتها وتستمر بالمشي.
  • يتركز الألم أثناء حدوث تقلصات المخاض الكاذب في منظقة أسفل البطن والمنطقة الإربية، بينما يتركز الألم في المخاض الطبيعي أعلى البطن وأسفل الظهر، ثم يحدث شد عام في منظقة البطن بالكامل.
  • تستمر انقباضات براكستون لمدة دقيقة ونصف إلى دقيقتين وتتكرر مرة أو مرتين خلال ساعة، وتتكرر هذه الانقباضات نتيجة لبذل أي مجهود جسدي أو الشعور بالإرهاق والتعب.
  • يرافق حدوث انقباضات الولادة الحقيقية نزول بعض قطرات الدم أو يحدث تدفق للسائل المحيط بالجنين، كما تتقارب التقلصات كل خمس دقائق تقريبا على عكس تقلصات براكستون هيكس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.