التخطي إلى المحتوى
مخاوف المرأة الحامل أثناء فترة الحمل لا تقلقى منها
مخاوف المرأة الحامل

كثيرا ما تشعر المرأة الحامل بالقلق حول صحة جنينها وخوفها عليه طوال فترة الحمل، وبشكل خاص إذا كانت هذه أول تجربة لها مع الحمل، وهناك الكثير ايضا من السيدات التي سبق لها الإنجاب تشعر بالكثير من القلق عند مقارنتها الحمل الثاني بالحمل الأول. لذلك سوف نهتم بتناول كل مرحلة من مرحلة الحمل والمخاوف الخاصة بها.

المرحلة الأول من الحمل تكون المخاوف حول ثبوت الجنين، والقلق المستمر حول سلامته، ففي هذه المرحلة لا تشعر الأم بحركة الجنين بداخلها، أما فى  المراحل المتقدمة من الحمل يكون هناك نوع ما من الاستقرار والهدوء النفسي من ناحية سلامة الجنين، فهي تكون حريصة جدا على صحة جنينها وتهتم بالتغذية الجيدة وتشعر بحركته، ولكن تتجه بالتفكير والقلق نحو عملية الولادة، والمولود والحياة الجديدة التي تنتظرها.

اقرأ ايضا

علامات تميز تقلصات الطلق الكاذب عن طلق الولادة الحقيقية

خطورة بكاء الأم على الجنين أثناء فترة الحمل

طرق طبيعية لتخفيف آلم الطلق عند حدوث انقباضات الطلق الكاذب أو المخاض الحقيقي

مخاوف المرأة الحامل أثناء فترة الحمل

1- عدم إتمام الحمل

هو شعور يظل مرافق لتفكير المرأة فى الفترة الأولى من الحمل والتى تمثل الثلاث شهور الأولي فقط، كما حددها الكثير من الأطباء أنها أهم مرحلة والتي قد تتعرض فيها المرأة لحدوث الإجهاض، أما بعد ذلك فتقل نسبة خطورة حدوث إجهاض بنسبة لا تتعدي 5% فقط.

2- إيذاء الجنين دون قصد

تحمل الأم مسئولية كبيرة نحو الجنين والمحافظة عليه أثناء فترة الحمل، ودائما ما تشعر بالقلق والذنب عند ممارستها بعض الأنشطة حرصا منها على سلامة جنينها، وخوفا من أن تعرض الجنين للإيذاء بسبب قيامها ببعض الانشطة أو ممارسة الرياضة، لكن لا تقلقى من القيام بممارسة الرياضة والأنشطة المفضلة ليكي شريطة ألا تكون أنشطة عنيفة.

3- حدوث فتور في العلاقة الزوجية  بعد الإنجاب

قد تتأثر المرأة بحديث بعض الأقارب والأصدقاء عن حدوث فتور فى العلاقة الزوجية بعد الإنجاب والانشغال بالمولود الجديد، لكن على العكس تماما قد أثبتت الدراسات التي أجريت على العديد أن العلاقة الزوجية تكون حميمة أكثر بعد الولادة.

4- اختناق الطفل بالحبل السري

تقلق الحامل بالتفكير حول الحبل السري والخوف من أن يختنق الطفل أثناء فترة الحمل، نتيجة لكثرة حركته أو لأي سبب آخر، لكن من المستحيل حدوث هذا أثناء فترة الحمل وإن حدث ذلك فلا قلق على الطفل حتى وإن التف الحبل السري حول رقبته، لأن الجنين لا يتنفس داخل الرحم بل يحصل على الأكسجين الذي يحتاج له عن طريق الدم مباشرة من المشيمة.

5- تغير شكل الجسم إلى الأبد بعد عملية الولادة

أشارت العديد من الدراسات أنه من الطبيعي حدوث بعض التغييرات على جسم المرأة الحامل أثناء فترة الحمل وبعد عملية الولادة ولكنها تحتاج إلى المزيد من قوة الإرادة والصبر بعد الإنجاب وممارسة بعض الأنشطة الرياضية التي تساعدك على استعادة رشاقتك ولياقتك البدنية مرة أخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.