التخطي إلى المحتوى
بعد ارتفاع عدد القتلى من ضحايا حادث مسجد نيوزيلندا.. قصة بطل باكستاني فتح صدره أمام السفاح وأنقذ العشرات من المصلين
باكستاني تصدى لسفاح نيوزيلندا

ارتفع منذ قليل عدد ضحايا حادث نيوزيلندا الإرهابي إلى 51 شهيد بعد وفاة أردني الجنسية منذ قليل وإصابة العشرات، حيث ظهر في تلك الواقعة بطل باكستاني تلقى الرصاص بصدره ورفض الاستسلام للموت، وتصدى للسفاح منفذ الهجوم الإرهابي ” برينتون تارانت” بعد قيام الأخير بإطلاق النيران على المصليين الغزل داخل المسجد.

حيث تناولت صحيفة ” ديلي ميل ” الإنجليزية تقرير مطول سلطت الضوء على البطل ” نعيم راشد” باكستاني الجنسية والذي توفى هو وابنه طلحة بعد إصاباتهما بجروح خطيرة داخل المستشفى.

وكان يعمل راشد محاسباً في بنكاً وهاجر مع أسرته إلى نيوزيلندا ، وانه حاول التصدي للإرهابي ومنعه من إطلاق النيران على المصلين، حيث أخذ سلاحه وحاول الدفاع  عن باقي المصليين لكنه عجز عن استخدام الرشاش الآلي ولم يتمكن من إطلاق النيران على السفاح ليقوم الأخير بإصابته في مقتل.

قد يهمك أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.