التخطي إلى المحتوى
عاجل| البنك المركزي يُعلن رسميًا لأول مرة إنتاج “نقود بلاستيكية” وموعد طرحها بالأسواقها.. ننشر أول صور لها و5 مزايا لها

بدأ البنك المركزى الإنجليزى، التحول تدريجيًا، إلى النقود البلاستيكية، نظرًا لفوائدها المتعددة، والتى حيث يتم طباعتها من مادة “البوليمر” البلاستيكية، ووفقًا لتصريحا المهندس “طارق عامر” محافظ البنك منذ قليل خلال تصريحات للوطن، فإنه سيكون التعامل عبر “الجنيه البلاستيكي” خلال الفترة المقبلة.

وأعلن طارق عامر محافظ البنك المركزي اليوم، بدء إنتاجها بمطبعة البنك المركزي المصري الجديدة بالعاصمة الإدارية الجديدة،على أن يتم تداولها العام المقبل، لافتًا إلى إن إنتاج فئات النقد المصرية الجديدة سوف يتم بأحدث خطوط إنتاج البنكنوت المطبقة في العالم، مبينًا أن هذا القرار جاء للحد من تزوير الأموال الورقية وخفض تكلفة الطباعة.

ما لا تعرفه عن النقود البلاستيكية ومزاياها

  • تُصنع العملات البلاستيكية الجديدة من “البوليمر”، وهي مادة “صديقة للبيئة”.
  • صورة فئة البنكنوت الجديدة التى طرحها البنك المركزى الإنجليزي، من فئة الـ10 جنيهات، فى 14 سبتمبر 2017، حيث يحتوى وجه الورقة على صورة الأديبة الإنجليزية، جين أوستن، بمناسبة مرور 200 عام على رحيلها.
  • تتميز فئة الـ10 جنيهات الجديدة، بالمرونة والقوة، والسمك الأقل، والتى تتيح عمرا افتراضيا أطول يصل إلى نحو 5 أضعاف عمر الفئة الورقية المصنوعة من القطن.
  • أنها مقاومة للماء، وأقل فى درجة تأثرها بالأتربة، وهى صديقة للبيئة، وذات قابلية أقل كثيرًا فى التلوث مقارنة فئات النقد الورقية المتداولة، بالإضافة إلى صعوبة التزييف والتزوير.

قد يهمك أيضًا

التعليقات