التخطي إلى المحتوى
عاجل.. تفاصيل مثيرة وراء العثور على “جثث فتيات مراهقات” بأحد أحياء القاهرة وسط ذهول وصدمة الأهالي والشرطة
صورة أرشيفية - حادث

قالت مصادر أمنية بمديرية أمن القليوبية، بأنها قد تقوم بالتنسيق مع قوات البحث الجنائي، وذلك من أجل كشف غموض العثور على جثث فتاتين مقتولتين بالرصاص في إحدى أحياء مدينة العبور، وذلك بعدما تم نقل الجثثتين إلى مستشفى العبور وتم تحرير محضر بالواقعة، وقد تم إخطار النيابة العامة بالتحقيق في هذه الواقعة.

وقد تلقى العميد “أسامة عبد الفتاح” مأمور قسم العبور بلاغ من الأهالي في مدينة العبور والتي تقع ضمن نطاق القاهرة الكبرى وذلك بشأن العثور على جثتين لفتاتين مقتولين بطلقات نارية في أنحاء جسديهما بأحد الشوارع بمدينة العبور، وعلى الفور قد تم إخطار اللواء “رضا طبلية” مدير أمن القليوبية، وعلى الفور صدرت التعليمات بضرورة إنتقال قوة أمنية إلى هناك من أجل كشف تفاصيل وغموض هذه الواقعة المثيرة.

وبعد الفحص المبدائي قد تبين بأن الفتاتين عمرهما يتراوح ما بين 18 و19 سنة، وبهما طلقات نارية تصل لـ 10 طلقات وبحوزتهما فوراع طلقات، وهو الأمر الذي يؤكد بأن الفتيات تعرضوا لأعيرة نارية وخاصة لكونهما ترتديان ملابسهما كاملة ولم يتم العثور على أي متعلقات شخصية قد تساعد في الوصول إلى هوايتهم.

وذكرت تقارير أعلامية منذ قليل، بأن مديرية أمن القليوبية تكثف جهودها من أجل كشف تفاصيل هذه الجريمة التي أثارت الرأي العام في الفترة الأخيرة.

قد يهمك أيضًا

التعليقات